المواضیع المتعلقة
  • فيوضات فاطمة الزهراء ( عليها السلام )
    فيوضات فاطمة الزهراء ( عليها السلام )
    لم تكتفِ الزهراء فاطمة ( عليها السلام ) بما هيّأ لها بيت الوحي من معارف وعلوم ، ولم تقتصر على الاستنارة العلمية التي كانت تُهَيِّئُّها لها شموس العلم ...
  • وقوف فاطمة ( عليها السلام ) إلى جنب أبيها ( صلى الله عليه وآله ) (جهادها
    وقوف فاطمة ( عليها السلام ) إلى جنب...
    منذ أن دخل رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) المدينة المنوّرة كان دائباً على هدم أركان الجاهلية واستئصال جذورها وضرب مواقعها ، فكانت حياته في المدينة المنوّرة ...
  • وصية الرسول ( صلى الله عليه وآله ) لفاطمة ( عليها السلام )
    وصية الرسول ( صلى الله عليه وآله ) لفاطمة...
    دخل رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) على فاطمة الزهراء ( عليها السلام ) فوجدها تطحن شعيراً وهي تبكي ، فقال لها ( صلى الله عليه وآله ) : ( ما الذي أبكاك يا فاطمة ؟ ﻻ أبكى الله لك عيناً ) ؟ ...
  • عدد المراجعات :
  • 2448
  • 7/3/2004
  • تاريخ :

فدك عبر التاريخ

فاطمة(س)

فَدَك : قرية بالحجاز ، بينها و بين المدينة يومان ، و قيل ثلاثة ، أفاءها الله على رسوله ( صلى الله عليه وآله ) في سنة سبع من الهجرة صلحاً ، فهي مِمَّا لم يوجف عليها بخيل و لا ركاب .

فكانت خالصة لرسول الله ( صلى الله عليه وآله ) ، فيها عَينٌ فوَّارةَ ، و نخيل كثيرة ( معجم البلدان 4 / 238 ) .

بعد أن أصبحت خالصة لرسول الله ( صلى الله عليه وآله ) أوحى الله تعالى لنبيه : ( فَآتِ ذَا الْقُرْبَى حَقَّهُ ) ،( الروم : 38 ).

فجعل النبي ( صلى الله عليه وآله ) فَدَكاً طعمة

لفاطمة ( عليها السلام ) بأمْرِ اللهِ هَذا .

و قد تتابعت عليها الأحداث الآتية :

1 - كانت بيد فاطمة الزهراء ( عليها السلام ) مِن سَنَة سَبع من الهجرة النبوية ، و خلال حياة النبي ( صلى الله عليه وآله ) ، و حتى تولَّى

أبو بكر الخلافة ، تُديرها بواسطة وَكيلٍ لها فيها ، توزِّع ثمارها ، و ما تنتجه على فقراء المسلمين .

2 - لما تولَّى أبو بكر الخلافة ، سلبها من فاطمة الزهراء ( عليها السلام ) بِحُجَّة أنها فَيء المسلمين .

3 - وَهَبها معاوية إلى مَروان بن الحكم ، لِيُغِيظ بذلك آل الرسول ، و معنى ذلك أنها لم تكن مجرد قطعة أرضٍ ، و إنَّما معناها أكثر قيمة و أهمِّية منها .

4 - وهبها مَروان إلى ابنه عبد العزيز ، فوَرَثها ابنه عمر منه ، و لمَّا ولي الأمر عمر بن عبد العزيز ، ردَّ فدكاً إلى أبناء فاطمة و

علي ( عليهما السلام ) .

5 - لما ولي يزيد بن عبد الملك قَبَضَها ، فلمْ تَزَل في أيدي بني أمية ، حتى ولي أبو العباس السفّاح الخلافة .

6 - دفعها أبو العباس السفاح إلى وُلْد علي مَرَّة ثانية ، إلى أن ولي الأمر المنصور .

7 - لمَّا خرج بنو الحسن على المنصور ، قَبَض فدكاً منهم ، فرجعت بيد بني العباس .

8 - لمَّا اسْتَوَى الأمر للمأمون رَدَّ فَدَكاً إلى أبناء فاطمة و عليٍّ ( عليهما السلام ) ، بعْدَ أن استوثق عنها من القُضَاة في دولته ، وك تب لهم بذلك كتاباً .

فقام دعبل الشاعر وأنشد :

أصْبَحَ وَجْهُ الزَّمَانِ قَدْ ضَحكَا      بِرَدِّ مَأمُون هَاشِمٍ فَدَكَا

( معجم البلدان 4 / 238 ، الكشَّاف للزمخشري 2 / 661 ، تفسير فتح القدير للشوكاني 3 / 224 ) .


مصحف فاطمة الزهراء ( عليها السلام )

فصاحة فاطمة الزهراء ( ع ) وبلاغتها

إنفاق فاطمة الزهراء ( ع ) في سبيل الله

بَيْت الأحزَان

منزلة فاطمة الزهراء ( عليها السلام )

أدعية فاطمة ( ع)

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)