• عدد المراجعات :
  • 1283
  • 9/12/2010
  • تاريخ :

حكاية الرشيد والبهلول

بهلول

تقول هذه الحكاية إن " الرشيد " الخليفة حصر يوما وراح يتألم ألما لا يطاق، فطلب من شقيقه العابد الزاهد " بهلول " علاجا لحالته ، فوافق بهلول على معالجته شارطا عليه أن يعطيه عرشه وتاجه ثمنا لعلاجه ووافق الرشيد وقام بهلول بمعالجته ونجح العلاج، ولما سرّي عن الرشيد قدم عرشه وتاجه لبهلول كما وعده ..

ولكن بهلول قال له مترفّعا زاهدا فيهما : دعهما لك فأنا يكفيني ما أنا فيه من صحّة وعافية .


صبر أيوب

قال بعض الحكمــاء

متى تبكي على نفسك؟

قصة حقيقية: لماذا أنا؟

قدر البهلول يغير حكم

مناظرة البهلول مع أبي حنيفة في ثلاث مسائل

مناظرة البهلول مع عمرو بن عطاء في فضل أهل البيت عليهم السلام

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)