• عدد المراجعات :
  • 1646
  • 7/3/2012
  • تاريخ :

هذا هوالجندي الحقيقي

 تيمسار شهيد ياسيني

يتحدث السيد بهروز نافعي عن الجنرال الشهيد ياسيني معاون قائد القوة الجوية .

يقول السيد بهروز : ان عملي في القوة الجوية هو الحلاقة حيث كنت مع مجموعة من زملائي نعمل في صالة حلاقة المقر .

ياتي الكثير الينا من اجل حلاقة الراس والوجه ولكن بعض القادة وبسبب مشاغلهم الكثيرة نذهب اليهم ونحلق لهم في مكان عملهم.

عندما كان الجنرال ياسيني معاون قائد القوة الجوية قمت بالذهاب الى مكان عمله عدة مرات من اجل الحلاقة.

في يوم ما اخبرني وطلبني عبر الهاتف للقدوم الى مكتبه للحلاقة . ذهبت مسرعا الى مكتبه , كنت اقوم بحلاقة راسه حيث ران الجرس وجاء النداء هل انت موجود ياجنرال؟

-         نعم موجود.

-         تفضل عندي للحظات!

كان النداء من الجنرال ستاري القائد العام للقوة الجوية ويطلبة للقدوم الى مكتبه, كنت قد قمت بحلاقة نصف من شعر الراس وبقي منه الكثير, بعد انتهاء المكالمة قفز من مكانه وهو على نفس الحال الذي كان حيث لم تكتمل الحلاقة بعد , ذهب الى مقر القائد العام.

تعجبت كثيرا من هذا التصرف وقلت عفوا سيدي!

انتظر عدة دقائق لاكمل عملية الحلاقة وبعدها اذهب , فهذا غير لائق ! تبسم وقال : الذهاب متاخرا الى مكتب القائد اسوء من هذا.

تعلمت منه درس الاطاعة وتنفيذ الاوامر , فمنذ ذهابه وحتى قدومه الذي استغرق ربع ساعة كنت متحيرا واقول في نفسي مرحى لهذا القائد المطيع.

 وقلت : هذا هوالجندي الحقيقي

 

اعداد وترجمة : سيد مرتضى محمدي

القسم العربي - تبيان


الصلاة في وصايا الشهداء

رواية معاق کيماوي عن مجزرة حلبجه

انا , السيد , القارب

مذكرات الشهيد الحي العميد غلامحسين صفايي

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)