• عدد المراجعات :
  • 1117
  • 1/18/2011
  • تاريخ :

إحياء الموتى بدعائه عليه السلام

الحسین(ع)

- الراوندي : عن أبي خالد الكابلي ، عن يحيى بن أم الطويل ، قال : كنا عند الحسين عليه السلام إذ دخل عليه شاب يبكي ، فقال له الحسين عليه السلام : ما يبكيك ؟ قال : إن والدتي توفيت في هذه الساعة ولم توص ، ولها مال ، وكانت قد أمرتني أن لا أحدث في أمرها شيئا حتى أعلمك خبرها .

فقال الحسين عليه السلام : قوموا بنا حتى نصير إلى هذه الحرة ! فقمنا معه حتى انتهينا إلى باب البيت الذي [ توفيت ] فيه المرأة [ وهي ] مسجاة .

فأشرف على البيت ودعا الله ليحييها ، حتى توصي بما تحب من وصيتها ، فأحياها الله ، وإذا المرأة جلست وهي تتشهد ! ثم نظرت إلى الحسين عليه السلام ، فقالت : ادخل البيت يا مولاي ! ومرني بأمرك ، فدخل وجلس على مخدة ،

ثم قال عليه السلام لها : وصي ، يرحمك الله .

فقالت : يا ابن رسول الله ! [ ان ] لي من المال كذا وكذا في مكان كذا وكذا ، وقد جعلت ثلثه إليك لتضعه حيث شئت من أوليائك ، والثلثان لابني هذا ، إن علمت أنه من مواليك وأوليائك ، وإن كان مخالفا فخذه إليك ، فلا حق للمخالفين في أموال المؤمنين ، ثم سألته أن يصلي عليها ، وأن يتولى أمرها ، ثم صارت المرأة ميتة كما كانت .


الأحداث الإعجازية بعد مقتل الإمام الحسين (ع) من مصادر أهل السنة

ما بعد النبي – عاشوراء

أسد كربلاء

هل عندك من الدراهم شيء؟… وادفعه إلى حامل الرأس

في صوم عاشوراء(2) 

 

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)