• عدد المراجعات :
  • 1584
  • 8/31/2010
  • تاريخ :

أنا دولة فلسطين انصفوني

فلسطين

أنا دولة فلسطين انصفوني ...

لا تتركوا أرضي و تتركوني ...

أنا دولة عربية مثل جميع الدول العربية ...

و لكن غدر الزمن بيد العدو رماني ...

و لم ينقذني أحد من اشقائي العرب ...

و تركوني منذ سنين اقاوم وحدي سجاني ...

و شعبي المسكين انتفض من اجلي اكثر من مرة ...

و في كل مرة زاد العدو البطش و الطغياني ...

و العرب يشاهدون ما يحصل لي من بعيد ...

دون أن يحرروني من يد العدو الصهيوني ...

القدس عاصمتي أقدس المدن العربية ...

تعيش سجينة و يعيش شعبها بوضع غير انساني ...

محرومين من الصلاة في مساجدها و كنائسها ...

و العالم المتحضر يشاهد هذا و لا يبالي ...

آه يا عرب هل أحزن عليكم أم أحزن على حالي ...

أنا أحزن عليكم لأنكم لا تعرفون قيمتي ...

و لا يعرف قيمتي سوى شعبي البطل ...

شعب الجبارين الذي سوف يحررني ...

و يحميني كما طوال السنين حماني .

بقلم الشاعر كامل شهوان


مدخل الى القضية الفلسطينية

الصهيونية وفكرة الدولة في فلسطين

فلسطين

وعد بلفور .. من هنا كانت المأساة

يوم التضامن مع اطفال فلسطين البوم صور

الإمام الخميني وفلسطين.. رؤى ثاقبة تستشرف المستقبل

في رحاب يوم القدس العالمي

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)