• عدد المراجعات :
  • 1194
  • 8/1/2009
  • تاريخ :

التعصب فى الرياضه الى متى

الرياضة

فى البدايه لابد و ان نعي جيدا ، ان الرياضه أخلاق  ومبادئ و قيم ، عندما نقصر فى شيئ من الاشياء الثلاثة ، لابد و ان يكون فى تعصب و عنف لحد امتى هانفضل فاهمين ، ان الكورة أهلي و زمالك ، و ان جماهير الأهلي أعداء جماهير الزمالك ، و جماهير الاسماعيلي اعداء جماهير الأهلي ، و حبايب لجماهير الزمالك ، نحن الان فى 2009 ، و مازال الوضع قائم كماهو ، رغم الوعي و الفضائيات ، ولكن كل هذا فشل الى حد ما من الحد من التعصب فى الملاعب المصرية ، و ايضا الملاعب العربية ، و خاصة تونس و الجزائر و المغرب .

لابد و ان نعي جيدا ، ان لاعبي الأهلي و الزمالك و الاسماعيلي اساسا اصدقاء ، و بعد المباراه الكل يصافح الآخر ، و الكل يزور الأخر ، و نحن نتعصب ، و نزداد تعصب لابد و ان يكون التعصب ، تعصب مشروع . كل من الجماهير يشجع نادية ، و يقف بجانبة دون الاساءه الى جماهير الفريق الأخر ، متى هانشوف ملاعبنا بدون عنف ، بدون تكسير فى المدرجات ، مثلما حدث فى مباراة الأهلي و الاسماعيلى فى الدور الأول بالدوري العام هذا الموسم  ، و أيضا مثلما حدث فى الصالة المغطاه فى مباراة السله فى الدورى ايضا ، لماذا كل هذا العنف و التعصب ، و قو شاهدنا أيضا فى أحد البرامج الرياضية و بالتحديد فى برنامج الملاعب اليوم على قناة الحياة مساعد المخرج بالتليفزون المصري اثناء تغطيته لمباراة الأهلي و حرس الحدود و أحد الشباب ، التى لانعرف من هم ، و لاصفتهم ايه ، يتعدون عليه بالضرب المبرح و المهين لأى بنى ادم ، و كل هذاللأسف كان وسط العساكر ، التى من المفروض ان يكون شغلها الشاغل ، هو تأمين المكان  .

و للأسف بنرى ايضا عدم نظام امتى هايكون فى ملاعبنا ، نظام فى الدخول و الخروج و التزام بالأماكن فى المدرجات ، ياجماعه مصر كمان شهرين او ثلاثه من المفترض اننا هانظم بطولة كأس العالم للشباب ، هل هايكون النظام بالشكل ده ، و الله انا خايف ، و أتمنى لو التزمنا بالنظام و الالتزام بالأماكن ، نستمر جميعا على ذلك ، و أيضا من الناحية الأخرى لابد من مراعاة الجماهير ، التى تسعى لحضور المباريات ، و ذلك من خلال التسهيلات لهم بالدخول بالسانوتشات ، حيث انها ليست خطرا على الأمن العام ، يوجد بعض المندسين فى المدرجات للتخريب ، ولكن يجب على الأمن ، ان يأخذو حذرهم من هؤلاء المندسين على ملاعبنا ، و نجد فى معظم الملاعب الخارجية المليئة بالتعصب الأمن فى كل المدرجات ، و أمن سري مابين الجماهير ، ادعوا الله ان نرى هذا فى ملاعبنا ، حتى يعاقب المقصر ، و يستمتع الزائر للاستاد بالمباراه فى هدوء ، و عدم سماع الألفاظ المسيئة ، و كلنا سمعنا الهتافات فى مباراة الأهلي و طلائع الجيش و السباب لفاروق جعفر ، و أنا كنت فى الاستاد ، و كنت أشجع الأهلي طبعا ، ولكنى لاأحب أن اسمع الشتائم لأحد ، مهما كان لأنه لايليق بجماهير الأهلي ، و لاجماهير مصر عموما ، لابد من التوعية للجماهير بالالتزام بقواعد التشجيع المثالي ، و عدم العنف و التطرق الى مايؤدى الى العنف ، و أيضا اسمع فى أحد البرامج الجماهير الاسماعلاويه ، يقولون اننا هانكسب الهلويه اليهود دول ، هل وصل بنا التعصب لوصف لاعبين مسملمين و موحدين بالله باليهود و الله حرام قوى و عيب قوى ، و للأسف لم يعلق على هذا ممن كانوا ضيوف فى هذا البرنامج الرياضي ؟؟ .

نتمنى و نحن على مشارف بطولة كأس العالم للشباب ، ان نرى جماهير مصر الغفيرة ، تملئ ستاذ برج العرب الرائع التحفة الفنية ، التى سوف يفخر به كل مصري و عربي فى افتتاح البطوله ، و ان يلتزم كل فرد بمكانه و التشجيع المثالي كله باسم مصر ، و ياخذ الألون جانبا ، و تكون مصر هى اساس التشجيع ، و نتمنى ان تكون أخلاقنا جميعا رياضية ، و كل منا يقف بجانب الأخر يد واحده ، حتى نرتقى بمستوى الرياضة المصريه ، و نتقدم فى شتى الألعاب الرياضية ، و نجد كل الناس تستمع ، و هى ذاهبة الى الاستاد بأسرها ايدينا فى ايد بعض ، نغير اساليبنا فى التشجيع ، نغير من أخلاقنا الى الأفضل ، هيا بنا نحب الرياضة ، و نرتقى بأخلاقنا الرياضية ... ، الرياضة أخلاق و قيم و مبادئ ، فلابد من مراعاة الأخلاق و القيم و المبادئ .

المصدر : البلاغ


كرة القدم الأفضل صحيا

تفصيل ملعب كرة قدم

كـــرة الـقـدم

طبيعة اللعبة  - کره القدم -

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)