• عدد المراجعات :
  • 4010
  • 5/18/2009
  • تاريخ :

تاثير الرسم و المسرحيات علي تنمية ذکاء الطفل

الرسم

أنشطة تؤدي إلى تنمية ذكاء الطفل

 

- الرسم و الزخرفة :

الرسم و الزخرفة ، تساعد على تنمية ذكاء الطفل ، و ذلك عن طريق تنمية هواياته في هذا المجال ، و تقصي أدق التفاصيل المطلوبة في الرسم ، بالإضافة إلى تنمية العوامل الابتكارية لديه عن طريق اكتشاف العلاقات ، و إدخال التعديلات ، حتى تزيد من جمال الرسم والزخرفة .

و رسوم الأطفال ، تدل على خصائص مرحلة النمو العقلي ، و لا سيما في الخيال عند الأطفال ، بالإضافة إلى أنها عوامل التنشيط العقلي و التسلية ، و تركيز الانتباه.

و لرسوم الأطفال وظيفة تمثيلية  ،تساهم في نمو الذكاء لدى الطفل ، فبالرغم من أن الرسم في ذاته نشاط متصل بمجال اللعب ، فهو يقوم في ذات الوقت على الاتصال المتبادل للطفل مع شخص آخر ، إنه يرسم لنفسه ، ولكن تشكل رسومه في الواقع من أجل عرضها ، و إبلاغها لشخص كبير، و كأنه يريد ، أن يقول له شيئاً عن طريق ما يرسمه ، و ليس هدف الطفل من الرسم ، أن يقلد الحقيقة ، و إنما تنصرف رغبته إلى تمثله ا، و من هنا فإن المقدرة على الرسم تتمشى مع التطور الذهني و النفسي للطفل ، و تؤدي إلى تنمية تفكيره و ذكائه .

المسرحيات

-  مسرحيات الطفل :

إن لمسرح الطفل ، و لمسرحيات الأطفال دوراً هاماً في تنمية الذكاء لدى الأطفال ، و هذا الدور ينبع من ، أن استماع الطفل إلى الحكايات و روايتها و ممارسة الألعاب القائمة على المشاهدة الخيالية ، من شأنها جميعاً ، أن تنمي قدراته على التفكير ، و ذلك أن ظهور و نمو هذه الأداة المخصصة للاتصال - أي اللغة - من شأنه إثراء أنماط التفكير إلى حد كبير و متنوع، و تتنوع هذه الأنماط ، و تتطور أكثر سرعة و أكثر دقة .

و من هذا فالمسرح قادر على تنمية اللغة ، و بالتالي تنمية الذكاء لدى الطفل . فهو يساعد الأطفال على ، أن يبرز لديهم اللعب التخيلي ، بالتالي يتمتع الأطفال الذين يذهبون للمسرح المدرسي ، و يشتركون فيه ، بقدر من التفوق ، و يتمتعون بدرجة عالية من الذكا ء، و القدرة اللغوية ، و حسن التوافق الاجتماعي ، كما أن لديهم قدرات إبداعية متفوقة .

و تسهم مسرحية الطفل إسهاما ملموسا و كبيرا في نضوج شخصية الأطفال ، فهي تعتبر وسيلة من وسائل الاتصال المؤثرة في تكوين اتجاهات الطفل و ميوله و قيمه ون مط شخصيته ، و لذلك فالمسرح التعلمي و المدرسي هام جدا لتنمية ذكاء الطفل .


كيف تنمي طموح طفلك

تربية الطفل في الإسلام

ثمان وثمانون وصية في التربية

علامات نبوغ الطفل؟ 

لتنمية قدراته الذهنية .. اختاري ألوان غرفة طفلك بعناية 

أدمغة الأطفال مرنة وتتغير بسهولة 

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)