• عدد المراجعات :
  • 9508
  • 3/7/2009
  • تاريخ :

أنشطة تؤدي إلى تنمية ذكاء الطفل
الطفل

إذا أردت لطفلك نمواً في قدراته و ذكائه فهناك أنشطة ، تؤدي بشكل رئيسي إلى تنمية ذكاء الطفل ، و تساعده على التفكير العلمي المنظم ، و سرعة الفطنة ، و القدرة على الابتكار، و من أبرز هذه الأنشطة ما يلي :

1-اللعب :

الألعاب ، تنمي القدرات الإبداعية لأطفالنا .. ، فمثلاً ألعاب تنمية الخيال ، و تركيز الانتباه و الاستنباط و الاستدلال و الحذر و المباغتة ، و إيجاد البدائل لحالات افتراضية متعددة ، مما يساعدهم على تنمية ذكائهم .

يعتبر اللعب التخيلي ، من الوسائل المنشطة لذكاء الطفل و توافقه ، فالأطفال الذين يعشقون اللعب التخيلي ، يتمتعون بقدر كبير من التفوق ، كما يتمتعون بدرجة عالية من الذكاء و القدرة اللغوية ، و حسن التوافق الاجتماعي،

كما أن لديهم قدرات إبداعية متفوقة ، و لهذا يجب تشجيع الطفل على مثل هذا النوع من اللعب ، كما أن للألعاب الشعبية كذلك أهميتها في تنمية ، و تنشيط ذكاء الطفل،لما تحدثه من إشباع الرغبات النفسية و الاجتماعية لدى الطفل، و لما تعوده على التعاون و العمل الجماعي ، و لكونها تنشط قدراته العقلية بالاحتراس و التنبيه و التفكير ، الذي تتطلبه مثل هذه الألعاب .. ، و لذا يجب تشجيعه على مثل هذا .

2- القصص و كتب الخيال العلمي:

تنمية التفكير العلمي لدى الطفل ، يعد مؤشراً هاماً للذكاء و تنميته، و الكتاب العلمي ، يساعد على تنمية هذا الذكاء ، فهو يؤدي إلى تقديم التفكير العلمي المنظم في عقل الطفل ، و بالتالي يساعده على تنمية الذكاء و الابتكار ، و يؤدي إلى تطوير القدرة القلية للطفل .

الكتاب العلمي لطفل المدرسة ، يمكن أن يعالج مفاهيم علمية عديدة تتطلبها مرحلة الطفولة ، و يمكنه أن يحفز الطفل على التفكير العلمي ، و أن يجري بنفسه التجارب العلمية البسيطة ،

كما أن الكتاب العلمي ، هو وسيلة لأن يتذوق الطفل بعض المفاهيم العلمية ، و أساليب التفكير الصحيحة و السليمة ، و كذلك يؤكد الكتاب العلمي لطفل هذه المرحلة ، تنمية الاتجاهات الإيجابية للطفل ، نحو العلم و العلماء ، كما أنه يقوم بدور هام في تنمية ذكاء الطفل ، إذا قدم بشكل جيد ، بحيث يكون جيد الإخراج مع ذوق أدبي و رسم و إخراج جميل ، و هذا يضيف نوعاً من الحساسية لدى الطفل في تذوق الجمل للأشيا ء، فهو ينمي الذاكرة ، و هي قدرة من القدرات العقلية .

3- الخيال

الخيال هام جداً للطفل ، و هو خيال لازم له ، و من خصائص الطفولة التخيل و الخيال الجامح ، و لتربية الخيال عند الطفل أهمية تربوية بالغة ، و يتم من خلال سرد القصص الخرافية المنطوية على مضامين أخلاقية إيجابية بشرط ، أن تكون سهلة المعنى ، و أن تثير اهتمامات الطفل ،و تداعب مشاعره المرهفة الرقيقة ،و يتم تنمية الخيال كذلك من خلال سرد القصص العلمية الخيالية للاختراعات و المستقبل ، فهي تعتبر مجرد بذرة لتجهيز عقل الطفل و ذكائه للاختراع و الابتكار ، ولكن يجب العمل على قراءة هذه القصص من قبل الوالدين أولاً ، للنظر في صلاحيتها لطفلهما ، حتى لا تنعكس على ذكائه ، كما أن هناك أيضا قصص أخرى ، تسهم في نمو ذكاء الطفل كالقصص الدينية و قصص الألغاز و المغامرات ، التي لا تتعارض مع القيم و العادات و التقاليد ، و لا تتحدث عن القيم الخارقة للطبيعة ، فهي تثير شغف الأطفال ،و تجذبهم تجعل عقولهم تعمل ، و تفكر ، و تعلمهم الأخلاقيات و القيم ، و لذلك فيجب علينا اختيار القصص ، التي تنمي القدرات العقلية لأطفالنا ، و التي تملأهم بالحب و الخيال و الجمال و القيم الإنسانية لديهم ، و يجب اختيار الكتب الدينية ، و لمَ لا ؟ ، فإن الإسلام يدعونا إلى التفكير و المنطق، و بالتالي تسهم في تنمية الذكاء لدى أطفالنا .


الطفل الذكي.. نباتي

تنمية التفكير عند الطفل

متابعة دراسة الأبناء.. مسئولية مشتركة تتجاذبها الظروف!

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)