• عدد المراجعات :
  • 607
  • 6/23/2008
  • تاريخ :

لاريجاني‎ : لو اراد الاميركيون‎ التحدث بلغه‎ القوه‎‎ فان‎ ظروف‎ المنطقه ستتغير

لاریجانی

طهران‎ - قال‎ رئيس‎‎ مجلس الشوري‎ الاسلامي‎‎ علي لاريجاني‎‎‎ الي ان‎‎ خريجي مدرسه‎ الشهيد جمران يواصلون‎‎ دربه‎ اليوم‎ في‎ لبنان و العـراق‎ و ايران‎‎ مشددا بالقول‎ لـو اراد الاميـركيـون التحدث بلغه‎‎‎ القـوه فـان‎ ظروف‎ الـمنـطقـه ستتغير .

و اشار لاريجاني‎‎ عصر السبت‎ في مراسـم‎ تكريم‎ ذكري‎ الشهيد "جمران‎‎" بـطهـران الـي‎ مدرستي‎ التشيع‎ و الديمقراطيه‎‎ الليبراليـه و خريجي‎ هاتين‎‎‎ المـدرسـتيـن و اضـاف‎ : ان هاتين‎‎‎‎‎ المدرستين تخرجن اسوتين مختلفـتيـن فالمدرسه‎ الاولي‎ تخرح‎ اشخاصا مثل‎ الشـهيـد جمران‎ و الشهيد مطهري‎ و المدرسه‎‎ الثانيـه اشخاصا مثل‎ بوش‎ .

و لفت‎ الي‎ ان‎ المجموعه‎‎ الثانيـه لـم‎ تتمكن‎‎‎ حتي‎‎ الان من الـتعـرف‎ علـي شخـصيـات‎ المجموعه‎‎ الاولي‎ حق‎ المعرفه و لذلك‎ تسمهـا بالارهاب‎‎ و قال‎ : ان‎ حزب الله‎ الـذي‎ يعــد مـن‎ خريجي‎ هذه‎‎ المدرسه سجل‎ فخـرا لـلعـرب‎ الذين‎‎ لم‎‎ تقر لهم عينا منذ ستين عاما عبر هزيمته‎ للكيان‎ الصهيوني‎ .

و نصح‎ رئيس‎‎ مـجلـس الشـوري‎ الاسـلامـي‎ الامريكان‎‎ بان يتعرفوا جيدا علـي‎ ابنــائـ مدرسه‎‎ التشيع‎ و يتحدثوا معهم‎ بعقـلانيـه و اضاف‎‎ : ان‎ ابنائـ مدرسه‎ التشيع‎ لهم‎ اهـدف و مبادي‎ عقلانيه‎‎ محدده لبلادهم‎‎ انهم يريدون‎ ان‎‎ تكون بلادهم‎‎ مستقلـه‎ و ليـس‎ لـديهـم اي‎ نـوايـا عدوانيه‎ ضد الاخرين‎ .

و قال‎ : بامكـانكـم‎‎ فتـح‎ اعيـنكـم و العمل‎ بعقلانيه‎ لان‎ هذا الامر هو في‎ صالحكم‎ .

و اكد قائلا : لـو اغلـق‎ الاميـركيـون‎ عيونهم‎ عن‎‎ الحقيقه‎ فـي‎ لـبنـان فـحيـنهـا سيواجهون‎‎ ابنائـ الشهيد جمران , و حينهـا ليس‎ بامكـانهـم‎ الـتحـدث بـلغـه‎‎ القـوه و التهديد .

و اكد بانه‎ من‎‎ الافضـل‎ لـلاميـركـييـن التحدث بلغه‎‎‎ معقولـه مـع‎ خـريجـي‎ مـدرسـه الشهيد جمران‎ و صرح‎ قائلا : الـطريـق‎ الاول‎ هو ان‎ يتحدثوا بلغه‎‎ معقـولـه مـع‎ خـريجـي‎ مدرسه‎ الشهيد جمران‎‎ في‎ لبنان , و الطريـق‎ الثاني‎ هو انه‎‎ لو ارادوا الـتحـدث بـلغـه القوه‎‎ و التهديد فانهم‎ سيواجهون‎ فـي‎ هـذه الحاله‎ ابنائـ الشهيد جمـران‎ و سـتتـغيـر الظروف‎ في‎ المنطقه‎ .

و اوضح‎ رئيس‎‎ مجلس الشوري‎ الاسـلامـي‎ , ان‎‎ الذكري‎ السنويه‎ لاستشهاد الشهيد جمـران هي‎‎ بالنسبه‎‎ لنـا درس‎ الـيقـظه فـيمـا هـي مزلزله‎ لنفوس‎ الاميركيين‎‎‎‎ الذين يتصورون ان بامكانهم‎ مواجهه‎ هذا الشعب‎ ببعض‎ الاحابيل‎ .

و اكد بان‎‎ جيل‎‎ اليوم‎ جيل لـن يـخضـع‎ لغطرسه‎‎ و عنجهيه الاميركـييـن‎‎ و قـال‎ : ان روح‎ الجهاد ساريه‎ في‎‎ عروق‎ الشعب‎ الايراني .

و في‎ جانب‎ اخر من‎ تصـريحـاتـه‎ و ردا علي‎ سوال‎‎ احد المراسلين‎ حول الـتهـديـدات‎ الصهيونيه‎ لايران‎ قال‎ رئيس‎‎ مـجلـس الشـوري‎ الاسلامـي‎‎ : ان‎‎ ايـران علي اتـم‎ الاسـتعـداد لمواجهه‎ اي‎ تهديد .

و تابع‎ قائلا : هذه‎‎ ليس‎ اول‎ مره يطلق‎ فيها قاده‎‎ الكيـان‎ الصـهيـونـي‎ مثـل‎ هـذه التهديدات‎ و نحـن‎‎ مسـتعـدون لمـواجهـه‎ اي‎ تهديدات‎ لكن‎‎‎ علي‎ هولائـ ان يعلموا بـان اطلاق‎ مثل‎ هذه‎ التصريحات‎ ستكون‎ بضررهم‎ .

 

 

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)