• عدد المراجعات :
  • 625
  • 6/16/2008
  • تاريخ :

3 شهداء على حدود غزة في ختام زيارة رايس للمنطقة

شهداء  غزة

 

قالت حركة الجهاد الاسلامي الفلسطينية ان ثلاثة مقاومين من أعضاء الحركة استشهدوا في اشتباك مع قوة صهيونية على حدود قطاع غزة يوم الاثنين.

وأضافت ان المقاومين الثلاثة كانوا يعملون قرب مدينة خان يونس في جنوب القطاع.

 

رايس تختتم زيارتها إلى المنطقة

هذا وقد اختتمت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس الاثنين زيارتها إلى الاراضي المحتلة والأراضي الفلسطينية بعقد لقاء ثلاثي جمعها مع وزير الحرب الصهيوني ايهود باراك ورئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض،وبحضور الجنرال الأميركي وليم فريزر المكلف من قبل الرئيس بوش لمتابعة تطبيق خطة خارطة الطريق. ووصف وزير الإعلام الفلسطيني رياض المالكي اللقاء بالايجابي، وقال إنه ناقش العديد من القضايا الشائكة.

وكانت رايس قد ذكرت الأحد أن استمرار الاحتلال الصهيوني في بناء المستوطنات له تأثير ضار على مفاوضات السلام مع الفلسطينيين. وقالت رايس بعد اجتماع مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس الذي وصف المستوطنات بأنها " أكبر عقبة في طريق العملية السلمية " إنه لا يزال من الممكن التوصل هذا العام لاتفاق بين الجانبين لإقامة دولة فلسطينية لكن الأمر يتطلب جهودا مكثفة من جميع الأطراف.

وأشارت رايس التي تقوم بسادس زيارة لها إلى المنطقة هذا العام لمحاولة دفع الجانبين نحو إبرام اتفاق للسلام إلى أنها ربما تكثف مساعيها الخاصة واقترحت إجراء المزيد من اللقاءات الثلاثية مع رئيسي فريقي التفاوض الصهيوني والفلسطيني.

ويقول مسؤولون صهاينة وفلسطينيون وغربيون أن الخلافات بشأن بناء المستوطنات وفضيحة فساد يمكن أن تطيح برئيس الوزراء الصهيوني ايهود أولمرت أثرتا سلبا على الجهود الأميركية الرامية للتوصل إلى اتفاق تسوية هذا العام قبل أن يترك الرئيس جورج بوش منصبه في يناير /كانون الثاني.

وقال متحدث باسم بلدية القدس الأحد أن مجلس البلدية صرح ببناء 2550 وحدة سكنية جديدة على الأقل بحلول عام 2020 في الضفة الغربية المحتلة في مناطق يقول الاحتلال الصهيوني إنها جزء من مدينة القدس. ويتضمن هذا العدد 1300 وحدة سكنية أعلنت الاحتلال في بداية الأسبوع خططا لبنائها.

وقالت رايس في مؤتمر صحفي مع عباس مشيرة إلى سياسة الاستيطان الصهيونية إن الإجراءات التي تتخذ والإعلانات التي تصدر لها بالفعل تأثير سلبي على أجواء المفاوضات وهذا ما لا نريده. وشددت رايس في وقت لاحق للصحفيين الأميركيين أن من المهم استعادة الثقة في أن الاحتلال الصهيوني لا يحاول "إملاء أو استباق" حدود ترى واشنطن أنها يجب أن تتقرر من خلال التفاوض بين الجانبين، حسب تعبيرها.

وردت رايس على سؤال بشأن ما إذا كانت تعتقد أن الاحتلال الصهيوني سيتخذ أي خطوات لوقف النشاط الاستيطاني بقولها :" لا أتوقع بصراحة أي انفراج مُبهر.

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)