• عدد المراجعات :
  • 4606
  • 3/10/2013
  • تاريخ :

موقع اللون في عالم الجمال والتحليل النفسي

الالوان

وجود المعالجات الفنية يقع على النقيض من الاقتصاد حيث يعمل بالقوانين الطبيعية الموجودة بل يهتم بالواقع المحسوس الذي يصبح من خلال الادراك الجمالي للموضوع امرا ممكنا وضروريا له وهذا يثير التساۆل عن أي لون من الالوان هي الاجمل؟ ويقول بهذا الصدد العالم النفسي الالماني فنشر (صحيح ان اللون الاحمر جميل اذا ظهر على وجنة الفتاة، ولكنه اذا ظهر على ارنبة الانف ليس جميلا). وهكذا نحس بجمال الالوان من خلال مضمونه واهميته، وبذلك يكون تقييم وهج الغسق الاحمر مختلفا عن احمرار الوجه البشري. وللطبيعة المحيطة وصورة الكون وحضورهما في المدى الفلسفي للالوان، فالازرق يلقى الحظوة لارتباطه بالسماء ولون الماء الذي جوهرة الحياة (وجعلنا من الماء كل شيء حي) وبذلك جاءت الحظوة متداخلة مع روح الاسلام من الصحراء وتماشيا مع الحس البارد المنعكس من طبيعة اللون اللازرق المحبب لاهل هذه البيئة الحارة. وقد انتقلت هذه الحظوة حتى على الشعوب التي تقطن البيئات الاكثر اعتدالا او الباردة مثلما حدث لفنون (اسيا الوسطى) و(القوقاس) و(تركيا) و(البلقان) و(التتار) في روسيا وبولونيا. وخير الامثلة للعمائر الزرقاء نجدها في مجموعة مساجد تبريز وقونية وبورصة واسطنبول وسميت بالجامع الازرق بسبب ما غشيت به من القاشاني الازرق. ومن ابرز ما يميز المناظر في جبل عليها في بيئته الصحراوية المضيئة الساطعة.

ويعتبر الاخضر في المنظور الاسلامي اللون المهيمن على الالوان الاصلية الثلاثة وهي الازرق والاخضر والاحمر المتواجدة في لون الطبيعة، اما امتزاج الاصفر والازرق فينتج عنه اللون الاخضر، الذي يرمز بالامل، والخصوبة والخلود المرتبطة اساسا مع بعدي اللونين المكونين له وهما (الازرق) الدال على الماضي (والاصفر) الدجال على المستقبل، وما يعاكسهما في ذلك والذي يمثل الزمن الحاضر فيبدو اللون احمر. ويجدر بنا ان نلاحظ ان اللون الاخضر يمهد الطريق لحلول الالوان الفيروزي والنيلي (ومن جاء وصفهم للسماء بالقبة الخضراء). وورد راي المعماران الايرانيان (نادر اردالان) و(لاله باختيار) في كتابهما (احساس الوحدة) بالمعالجات اللونية الاسلامية بما سمياه (انسجام التضاد) الذي حققته تلك المعالجة حيث نجد الخيمة الفيروزية البادية لسقف جامع يمكن ان تزيد في الراحة بتضاد مع النبرة الصفراء والصفراء الداكنة المنعكسة عن البيئة القاحلة المحيطة. ان ذلك التضاد والمعاكسة يهب للناظر تدرج لوني اكثف واعمق والمعماران ينحنيان منحى صوفي في (التقاليد اللونية الاسلامية الموروثة التي يمكن اعتبارها نموذجية الارتباط والتداخل مع السجية الغيبية والتي تدخل في نطاق ثنائية الضوء الظلمة كاحتمالات دائمة ومستترة في النموذجية السماوية).

وهما يركزان على نظامين من اللون عندما يجتمعا يشكلان مجموعة من سبعة أشكال: ابيض واسود، لون الصندل، احمر، ازرق، واصفر وبتوافيق المنظر التقليدي فان كل لون من هذه الالوان يعتبر في العمارة الاسلامية بحذاقة في التزيين الخارجي والمعالجات الداخلية لبيوت الله، وذلك باستعمال الزجيج المعشق و(قمريان اليمن) الذي ينسق ويتألف مع الفسيفساء الذي يغلب عليها اللونين الازرق والفيروزي الغامق. وتعكس مجموعات كلتا الالوان المماثلة والمتعارضة ما هو موجود في الطبيعة. ومن خواص الزخارف الاسلامية الصميمة هي تراص الالوان المتعاكسة وتجانسها في المساحات الكبيرة بحيث تتشابك يتناغم مع المساحات البارزة والمنبرة لتخلق انطباعات لونية أخاذة.


استعمال الالوان في العلاج

الألــــــوان في حيــــاتنا

تاثير الألوان علي المرأة..

الالوان..واثرها علي الصحه العامه

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)