• عدد المراجعات :
  • 1784
  • 9/12/2012
  • تاريخ :

 عصمة الله

السيدة معصومه عليهاالسلام

قصيدة رائعة في مدح السيدة فاطمة المعصومة عليها السلام

للشيخ آية الله محمد جواد  الشيرازي

يا مَنْ دَعاني مَنْ كنْتُ قاصِدَه

فَقَد دَعَوتَ لِخَيرِ الْخَلْقِ و الاُمَم

اِلي حَبيبَةِ رَبّي وَ الّتي قَصُرَتْ

يَدُ الْوَري عَنْ مَعاليها وَ عَن هِمَم

سَمِيُّ فاطِمَةَ الزَّهراء وَ ابْنَتُها

كَريمَةُ الْخُلقِ وَ الادابِ وَ الشِّيَم

بِنْتُ الاِمامِ و اُخْتٌ لِلاِمامِ كَذا

كَ عَمَّةٌ لِلاِمامِ الطّاهِرِ الْعَلَم

و عِصْمَة اللهِ فينا جَلَّ عِصْمَتُهُ

تُدعي مَعصوُمَةٍ في مَعدِنِ العِصَم

مُوسي اَبُوهاَ علي موُسَي الْكَليمِ عَلا

أَمَعْدِنُ الْعِلمِ ضاهيَ النُّطقَ بِالْكَلِم

و مِنْ خَليفَتِه عِلماً وَ مَقْدُرَةً

هارونُ يُوشَعُ كَالرَّهْمَينِ مِن دِيَم

مُوَلَّدُ الطّاهِرِ الطُّهرِ الزَّكِيِّ وَ مَنْ

يُدعي بِوَصْفِ التُّقي وَ الجُودِ و الكَرَم

فَتاةُ حَيٍّ بِهِم فاضَ الوُجودَ عَلي

جَميعِ ما اَخْرَجَ الفَيّاضُ مِنْ عَدَم

فَتاةُ حَيٍّ بِهِم قامَ الرَّقيعُ كَذَا الْ

بَسيطُ مُنْبَسَطٌ بِالْما بِلا هَدَم

فَتاةُ حَيٍّ بِهِم سَبْعُ الطِّباقِ سَرَت

بَأَْمرِهِم ما جَري فيِ الّلَوحِ بالِقَلَم

فَتاةُ حَيٍّ لَهم غُرُّ المَلائِكَة

وَ الرّوُحَ و لاَنبِيا مِن جُمْلَةِ الْخَدَم

فَتاةُ حَيٍّ لَهَا الْحَوراتُ خادِمَةٌ

يَقْمُمْنَ أَبوابَها بِالهُدبِ وَ اللِّمَم

مَنْ زارَ فاطِمَةً حُبّاً لِفاطِمَةٍ

كانَت لهُ جَنّةٌ مَصحوبَةُ النِّعَم

حَفَّت مَطِيَّتَهُ الاَ ملاكُ قاطِبَةً

مستبشِرينَ بِه يَحدونَ بِالنَّغَم

يُكَفَّرُ السَّيِئاتِ المُوبَقاتَ لَهُ

و يَكشِفُ الغَمَّ عَنهُ كاشِفُ الغُمَم

أَكرِم به زائِراً لِلخَيرَ مُكتَسِباً

أَكرِم بِمُكتَسِبٍ بِالمَجدِ مُتَّسِم

يا زائِريها لَقَد فُزتُم بِمَكرُمَةٍ

مَن رامَها لَم يَنَلها في سِويَ الحَرَم

سيقَتْ إِلَيها مَطايَا الغُرِّ مِن سُبُلٍ

سَوقَ الحَجيجِ المَطايا جانِبَ الحَرَم

فلا تَدَعْ صاحِبي يَوماً زِيارتَها

لِكَي تَفوزَ بِما لِلفائِزينَ بِمي

هَلاّ تَزورُ مَزاراً لِلمَلائِكِ وَ الْ

رُّسلِ الكِرامِ ذَوي الأَلبابِ كُلِّهِم

حَتّي مَ تَجفو رَسولَ الله فِي ابنَتِه

أَلَمْ تَكُن لِرَسولِ الله مِن رَّحِم

اِن لَم تَزُرْها فَقُل لَهفِي عَلي قَسَمي

يا سَوأَةَ الحَظِّ بَل يا زَلَّةَ القَدَم

أَما تَرَي الأَْرْضَ وَ الْاَفلاكَ طائِفَةً

حَولَ الْمَزارِ فَلَمْ تَقْعُدْ وَ لَمْ تَقُمْ

مَنْ اَنْكَرَ الْحَقَّ يُنْكِرْ صِدْقَ ما تُلِيَا

والمنكِرُ الحَقِّ لِلبرهانِ في صَمَم

يا بَضْعَةَ الْكاظِمِ الهادي فِاِنَّ لَك

شَأَناً مِنَ الشَّاْنِ عَنْدَ الْبارِيِ النِّسَم

لا تَدخُلُ النّارَ وَ الجَنّاتِ مِن أُمَم

اِلاّ بِأَنْ تَشْفَعي فيها وَ تَخْتَصِم

أَْرجوكِ سيِّدتي أَن تَشفَعي رَجُلاً

قد سَوَّدَت وَجهَهُ الآثامُ كَالفَحَم

نَفسُ اطْمَئِنّي فَاِنَّ اللهَ غافِرُ مَنْ

قَدْ شَفَّعَتْ فيهِ بِنتُ الكاظِمِ الشَّهِم

يا رحمةً عَمَّتِ الآفاقَ عائِدَةً

و عَمَّتِ الْعُرْبَ بِالتَّشريفِ كَالعَجَم

فَشَرَّفَتْ أَرضَ قُمّ ٍ مالَها شَرَفٌ

قَبلاً وَ لَو كانَتَ ابتاعَتْهُ بِالسَّلَم

وَ زَيَّنَتْ بِالجِوارِ الرَّيَّ مَمْلِكَة

شانَتْ بِمَأثَمَةِ الاَهلينَ و الشَّأَم

رَيٌّ بِه فِتْنَةٌ شُبَّت بِهَا، افْتَرَقَا

جمعٌ بِه أُطفِئَتْ أَنْوارُ مُحْتَرَم

لكِنْ يُشَرَّفُ جارٌ بِالْجِوارِ كَما

قد يُۆخَذُ الجارُ جُرْمَ الْجارِ بِالأَلَم

يَوماً دَخَلْتُ بِقُمٍ شِمْتُ بارِقَةَ الْ

أنوارِ مُشرِقَةً لِلّناسِ فِي الظُّلَم

كَواكِبٌ حَوْلَ شَمسِ الْمَجدِ طائِفَةٌ

پكِنْ لِما بَزَغَتْ فِي الاُفْقِ لَمْ تُشَم

نَفْسي فِدا شَمسِ آلِ اللهِ اِنَّ لها

لَرَوضَةٌ كَرِياضِ الخُلْدِ مِنْ عِظَم

كانَتْ لَها قُبَّةٌ تَرنو جوانِبَها

نورَ الهُدي وَ التُّقي وَ العِلمِ وَ الحِكَم

وَ تُربَةٌ خَرَّتِ الاَمْلاَكُ ساجِدَةً

يا بُشرَ مُلْتَثِمٍ مِنها وَ مُستَلِم


أسماء وألقاب السيده معصومه (عليها السلام)

سيره السيده فاطمةالمعصومه (عليها السلام)

زيارة فاطمة المعصومة (عليها السلام)

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)