• عدد المراجعات :
  • 1756
  • 9/12/2012
  • تاريخ :

هـلـلّ الـشـعر في المديح وكبّر

حضرت معصومه

قصيدة رائعة في مدح السيدة فاطمة المعصومة عليها السلام

للشاعر الخطيب الشيخ محمّد باقر الأيرواني

 

هـلـلّ الـشـعر في المديح وكبّــــر *** مـلأ الـكـون بـالـثناء المعطّر

 

طـفـحـت موجة الشعور انطلاقــاً *** مـن صميم الولاء أصلاً ومصدر

 

فـبـذكـر الإلـه يـشـدو لساني *** كــل نٍ أقـول : الله أكـبـر

 

وبِــطــه وفـاطـمٍ وعـلـيّ *** وبـل الـنـبـي مـازلـتُ أفخر

 

ولـهـم فـي الحياة أخلصت حبّي *** وبـنـور الـولاء قـلـبـي تنوّر

 

مـا تـصوّرت في الوجود سواهم ***عـظـمـاءَ فـلـم ولن أتصوّر

 

فازدهت كلّ بقعةٍ من بقاعِ الأرض*** فـيـهـم ومـجـدهـم ليس يُنكر

 

طـيـبـة طـاب اسـمها وثراها *** وبـمـثـوى مـحـمّد هي تزهر

 

وقـبـور الـبـقـيـع تـنفح طيباً ***إنّـهـا أطـيـب البقاع وأطهر

 

فـبـقـبر الزهراء والحسن السبط *** وزيـن الـعـبـاد خـيـرٌ موفر

 

وكـذا بـاقـر الـعـلـوم يـليه *** صـادق الـقول والصدوق المقدّر

 

ثـمّ أمّ الـبـنـيـن بـنت حزام *** اسـمـهـا خـالـدٌ ليوم المحشر

 

واسـت الـطُّـهـرَ فـاطم بِبَنيها *** والـوفـا شـأنُـها وأحرى وأجدر

 

فـلـديـن الإسـلام دون حـسينٍ *** قـد تـفـانـوا وقاتلوا شرّ عسكر

 

جـاهـدوا كـالأسـود حتى أُبيدوا *** وفـدوا ديـنـهـم بـقطع المنحر

 

ذكـرهـم مـفـخـر إلى كل جيل *** ومـثـال الـفخار في كلّ محضر

 

فــسـلام وألـفُ ألـفِ سـلامٌ *** لـك يـا بـقـعـة الـبقيع وأكثر

 

والـغـري أزدهـى بـمثوى عليّ *** قـامـع الـشرك قالع باب خيبر

 

نـجـفٌ أشـرفٌ إذا قـيـل حقاً ***إنّـه أشـرف الـبـلاد وأشـهـر

 

يــتـبـاهـى بـدم وبـنـوحٍ ***وبـهـودٍ وصـالـحَ بـعد حيدر

 

هـو حـامـي الـجوار حيّاً ومَيْتاً *** وغـداً فـي المعاد ساقي الكوثر

 

قُـدِّسـت كـربـلا بمثوى حسين *** والـشـهـيـديـن أكبر ثمّ أصغر

 

كـربـلا زادهـا الـحسين فخاراً ***بـأخـيـه العباس شِبل الغضنفر

 

حـبـيـب نجل المظاهر أضحى *** لـلـتـفـادي ولـلوفا خير مَظهر

 

وقـبـور الأنـصار ضمّت ثراها *** شـهـداء ثاروا على الظلم والشر

 

وبـقـبـرين للجوادين طـابـت *** أرض بـغـداد طيب مسك وعنبر

 

وازدهـت سـر من رأى وتسامت  *** واعـتـزازا بـالـعسكريين تفخر

 

وبمثوى المولى الرضا أرض طوس *** قـد تعالت مجدا على البحر والبر

 

ولـتـبـاهـي بـفـاطم أرضُ قمٍّ *** ولـهـا الـفـخر والثناء المكرّر

 

أصـبـحـت جـنّة الحياة وتُدعى *** عـش آل الرسول في الدهر تذكر

 

حـوزة الـعـلـم في حماها تجلّت*** وبـالأسـاطـين والمراجع تزخر

 

قـبـرهـا صـار مـوئلا وملاذا ***وبـهـا كـل مـعـسـر يـتيسر

 

والـكـرامـات لا تـعدّ وتحصى ***وبـهـا صـفـوُ كل عيشٍ مكدّر

 

كـأبـيـهـا باب الحوائج تُقضى ***عـنـدهـا كـلّ حـاجةٍ تتعسّر

 

عـمّـهـا الـمـجتبى إمامٌ كريمٌ ***وعـطـايـاهـا لا تحدّ وتحصر

 

وهـي تـدعـى كـريمةً دون شكٍّ ***وعـلـى فـضـلها الكريمةُ تُشكَرْ

 

واسـمـهـا شاع في الأنامِ بفخرٍ ***ولـهـا يـنـظـم الـمديح وينثر

 

شـأنـهـا قد سَمَى جلالا وقدراً ***واجـتـبـاهـا الإله من عالم الذر

 

وحـبـاهـا حـلـما وقلبا صبورا ***وجـمـيـل العقبى لمن قد تصبّر

 

شـأنـهـا شـان فـاطم بنت طه ***فـهـي كـالنور واضح ليس ينكر

 

فـبـذي قـعـدةٍ بأوّل يومٍ ولدت  ***والـبـشـيـر صـاح وبـشّـر

 

هـي أُخت الرضا علي بن موسى ***وأبـوهـا الإمام موسى بن جعفر


 السيده فاطمة المعصومه (عليها السلام) علمها  

   مكانة السيده فاطمة المعصومه(عليها السلام)  

ولادة السيدة فاطمة المعصومه(عليها السلام)

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)