• عدد المراجعات :
  • 1027
  • 7/17/2012
  • تاريخ :

الدکتورسيد هادي افقهي في تبيان-١

الدکتورسيد هادي افقهي

حوار مع الدکتور افقهي حول المستجدات في مصر و سورية

استماع

تبيان- برائيکم ماهو وجه التشابه بين الثورة المصرية و الثورة الاسلامية من حيث المبداء و التشکيلات و المجريات؟

الدکتور افقهي- النظرة التشابهية بين الثورة الاسلامية في ايران والثورة الاسلامية في مصر , خلاف ما يدعي بعض المثقفين ووسائل الاعلام بانه ربيع عربي , نحن لانخالف ولكن نعتبره منقوصا ونعتبره ربيع اسلامي.

اوجه التشابه بين الثورتين, في البداية نعتقد ان الثورة في مصر هي اسلامية لان غالبية الشعب المصري مسلم ونادى بالاسلام وتطبيق الشريعة الاسلامية مع حفظ المكونات الاخرى ,السياسية , العرقية , الاثنية.

غالبية الشعب المصري مسلم واثبت ذلك من خلال اول تجربة وهي الانتخابات البرلمانية حيث حصل التيار الاسلامي على 70% من مقاعد البرلمان.

الشبه الثاني هو عدائهما للاستكبار العالمي والصهيونية واثبت المصريون ذلك عماليا عندما قام مجموعة من الشباب المسلم بانزال العلم الاسرائيلي من فوق السفارة وحرقوه واستبداله بالعلم المصري, هذه الرسالة واضحة ان بوصلة الحراك الشعبي هو اسلامي ويتجه نحو طرد الصهيونية .

ان الشعبين لهما ثقافة تراكمية قبل الاسلام فمثلا نرى الثقافة المعمارية الفرعونية في مصر والعمارة الشاهنشاهية في ايران.

عندما ثار الاخوان المسلمين في يوليو 1952 ذهب نواب صفوي ليبارك الثورة فرحبوا به ولكن المخابرات المصرية لحقته وطردته .

التقارب بين الحوزة والازهر الشريف وحدث ذلك عندما تمت المناطرة بين شيخ الازهر سليم البشري والسيد محمد حسين شرف الدين واستمر بين الشيخ محمود شلتوت والسيد البروجردي حيث افتي الشيخ شلتوت بجواز التعبد بالمذهب الشيعي الاثناعشري كمذهب خامس وقال مجزي انشاء الله ’ فهذه الفتوى احدثت زلزالا حقيقيا والفت بين الشيعة والسنة وكان هناك الكثير يعارض الفتوى والشيخ شلتوت حيث تعرضوا له وسبوه .

نظرا لهذه التشابهات والجذور المشتركة يمكن ان نقول الثورة المصرية هي اخت الثورة الاسلامية الايرانية.

تبيان - ماهي التيارات الموثرة في الثورة المصرية ؟ هل التيار الاسلامي فقط ام هناك تيارات اخرى .

الدکتور افقهي- لايمكن لنا ان نجحف التيارات الاخرى كالقومية والناصرية ولكن حجمها لايقاس بالتيار الاسلامي . الحالة الاسلامية هي الاكبر في البلاد ولايمكن للتنظيمات الاسلامية ان تستوعبها , تنظيم الاخوان المسلمين هو الاقوى في البلاد الاسلامية, الثورة الاسلامية والحراك الاسلامي لايمكن ان يغتزل في الاخوان.

هناك الاقباط , التيار الناصري بقيادة حمدي صباحي .

تبيان - هل تقارب الاصوات في الانتخابات الرئاسية المصرية وفوز السيد محمد مرسي بنسبة 51.7% مقابل شفيق 48.3% , هل هذا التقارب هو ازدواجية ام تعددية ام ماذا؟

الدکتور افقهي- السيد مرسي هو مرشح الفلول والسيد شفيق هو مرشح النظام , بعد مجيئ مرسي اصبح الاستقطاب حولة فهذه كانت هندسة انفكاكية لتفتيت صفوف الثورة ويمكن القول ان هناك هفوة وخطا حصل لدى الاخوان عندما انفصلوا عن ساحات الثورة ودخلوا في مفاوضات مع العسكر , العسكر هم بقايا النظام البائد وقاموا بانقلاب ابيض , التفاوض مع العسكر يعني شيئين في الدرجة الاولى تعترف بالعسكر وتشرعنه بقيادة المشير طنطاوي من ناحية اخرى استعجل الاخوان للوصول الى السلطة , في الحقيقة نستطيع ان نقول انهم كانوا يريدون القفز على السلطة وهذا كان خطا استراتيجي لماذا؟ لان الشباب والتيارات الثورية الاخري بشقيها العلماني والاسلامي غير الاخوان كانوا يحبون تدوين وكتابة الدستور في البداية, يعني اوقعوا انفسهم في شرك نصبه لهم العسكر , من هذا المنطلق الاخوان استعجلو وقفزوا على المناخ الموجود من خلال التدرج في تطهير العسكر ورجال حسني مبارك فهذا لم يحصل مع الاسف , عندما انتخب البرلمان اصبح بدون صلاحيات فكان من السهل الانقضاض عليه وحله بسهولة .

كانت طريقة الاخوان في التعاطي مع الثورة غيرجيدة وكان من الممكن ان يتعاطوا مع الدافع المصري بالعقل الجمعي والحراك الشعبي.

ان دخول احمد شفيق حلبة المنافسة الرئاسية هو اهانة للشعب المصري , فكيف لاخر رئيس وزراء نظام فاشي ان يكون مرشح رئاسة ويدخل المنافسة؟

في الحقيقة فان الذين قاموا بالانتخابات هم رجالات النظام السابق من الهيئة الدستورية وصولا الى العسكر .

لماذا اتى العسكر باحمد شفيق ؟ الاحابة لتضعيف السيد محمد مرسي . ارادوا ان ياتوا برئيس فاقد الصلاحيات حسب المكمل الدستوري.

تبيان - يمكن الاستنتاج من كلامكم ان الاخوان المسلمين سيكونوا ضعفاء في المرحلة القادمة؟

الدکتور افقهي- الاكيد ان الاخوان سوف لن يحسدوا بسبب الهفوات السياسية , لانهم لم يلتزموا بما قالوه للشعب بانهم لم يرشحوا رئيسا للجمهورية , لماذا رشحوا؟ يقولون بحجة ان العسكر رشح السيد شفيق , فالاخوان كان من الممكن ان يتفقوا مع العسكر على شخصية اسلامية غير اخوانية , لكنهم لم يلتزموا اخلاقبا ورشحوا السيد مرسي . الان هناك رئيس جمهورية بصلاحيات منقوصة  , فالسيد مرسي سيواجه عقبات كثيرة خلال المرحلة المقبلة .

هناك اسئلة اخرى واجابات الدكتور يمكن الاستماع اليها .

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)