• عدد المراجعات :
  • 430
  • 3/2/2012
  • تاريخ :

قائد الثورة: الانتخابات مصيرية ومؤشر لحقيقة ما داخل البلاد

أدلى قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الله العظمى الخامنئي صباح الجمعة بصوته في الدقائق الاولى من بدء عملية الاقتراع لانتخابات الدورة التاسعة لمجلس الشورى الاسلامي.

قائد الثورة الاسلامية يدلي بصوته لانتخاب اعضاء مجلس الشورى الاسلامي

أدلى قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الله العظمى الخامنئي صباح الجمعة بصوته في الدقائق الاولى من بدء عملية الاقتراع لانتخابات الدورة التاسعة لمجلس الشورى الاسلامي.

واعتبر سماحة آية الله الخامنئي بعد الادلاء بصوته، انتخابات المجلس التاسع بانها ذات اهمية قصوى من مختلف الجوانب موصيا ابناء الشعب بالاستفادة حتما من حقهم في المشاركة في الانتخابات والقيام بهذا الواجب المهم مبكرا وبنية خالصة كي يحظى عملهم هذا عند الباري عزوجل بفضيلة اكبر ان شاء الله.

كما اوصى سماحته اهالي طهران بالتصويت لـ30 مرشحا واضاف: ان الانتخابات كانت دائما مهمة ومصيرية للشعب الايراني والنظام الاسلامي.

وتابع قائد الثورة الاسلامية: ان الانتخابات في ايران بالاضافة الى انها تظهر حقائق البلاد فانها تحمل رسائل للاصدقاء والاعداء ولهذا السبب فانها تحظى بالمزيد من الاهمية في ظروف اليوم.

واعتبر سماحة آية الله الخامنئي العزيمة الراسخة والحركة المستقيمة للشعب خلال الاعوام الـ33 الاخيرة بانها مهمة جدا واضاف: ان الشعوب في الثورات الاخرى تعبت وسئمت بعد عدة اعوام وتغيرت طريقها لكن انتخابات اليوم تعطي هذه الرسالة الى العالم ان الشعب الايراني العظيم في الذكرى الـ33 للثورة لايزال يواصل مسيرته الفاخرة مصمما ونشطا.

وفي معرض تبيينه للمزيد من اهمية انتخابات المجلس التاسع، اشار سماحته الى غوغاء القوى الاستكبارية ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية واضاف: ان متغطرسي العالم الذين فشلوا في الكثير من الامور وتلقوا الصفعات يريدون التغطية على انتكاساتهم من خلال اثارة الضجيج بشان مقاطعة ايران والتهديدات اللفظية ضد الشعب الايراني لذلك فان هذه الدورة من الانتخابات تحظي بالمزيد من الاهمية والمكانة وان بامكان الشعب الايراني بيان ردوده ومواقفه بافضل ما يكون من خلال مشاركته الحماسية في الانتخابات.

واكد قائد الثورة الاسلامية: كلما كانت مشاركة الشعب في الانتخابات اكثر حماسا ونشاطا فان ذلك سيكون اكثر فائدة وتاثيرا على مستقبل الشعب والبلاد ومكانة ايران وحصانتها.

كما اعرب سماحته عن خالص شكره لمراسلي وسائل الاعلام الذين يلعبون دورا كبيرا في لفت انتباه الشعب الى اهمية الانتخابات وعن تقديره لكافة القائمين على اجراء الانتخابات.

وفتحت صناديق الاقتراع للتصويت علي انتخابات الدورة التاسعة لمجلس الشوري الاسلامي (البرلمان) عند الساعة الثامنة من صباح اليوم الجمعة لتستمر الي الساعة السادسة مساء.

وتزاحم الناخبون الايرانيون منذ الساعات الأولى للإدلاء بأصواتهم، وقد امتدت طوابير طويلة بالعاصمة طهران وسائر المحافظات حتى قبل بدء التصويت بأكثر من ساعتين ليختار الشعب ممثليه في مجلس الشورى الإسلامي.

ويتنافس في انتخابات اليوم 3323 مرشحا على 290 مقعدا في البرلمان، فيما دعي للتصويت 48 مليونا و288 الفا و799 شخصا لهم حق الانتخاب بين سكان البلاد البالغ عددهم نحو 74 مليون نسمة.

وتم تخصيص 46 الفا و924 مركز اقتراع من قبل اللجان التنفيذية في انحاء البلاد.

ويقوم اكثر من سبعمئة الف مراقب بالاشراف على اجراء الانتخابات التشريعية وان اكثر من 1600 مراسل محلي واجنبي يغطون الانتخابات البرلمانية الايرانية.

المصدر:IRIB

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)