• عدد المراجعات :
  • 265
  • 11/27/2011
  • تاريخ :

إيران الاسلامية تتوشح بالسوداد في ذکرى ملحمة الطف الدامية

إيران الاسلامية تتوشح بالسوداد في ذکرى ملحمة الطف الدامية

ها قد أطل علينا شهر محرم الحرام مرة اخرى ککل عام، وعادت معها الذکريات المؤلمة لمصائب اهل بيت الوحي والعصمة وتجددت الاحزان في قلوب المؤمنين والموالين للعترة الطاهرة الذين اذهب الله عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا ، ذکرى الواقعة الفجيعة الدامية التي ابکت رسول الله صلى الله عليه واله يوم ميلاد بطل الواقعة الامام الحسين عليه السلام ، وبکى لبکائه (ص) أهل بيته حزنا على المصاب الجلل الذي سيحل على وليدهم غريبا وحيدا مظلوما تدمى لمصابه الجلل قلب کل انسان حر شريف .

وبهذه المناسبة المؤلمة توشحت مدن ايران الاسلامية بشوارعها وساحاتها وازقتها وحسينياتها وقراها بالسواد ورفعت الرايات السوداء حزنا على مصاب اهل بيت العصمة في العاشر من هذا الشهر .  کما رفعت الجداريات الضخمة التي تحاکي مصاب اهل بيت النبوة عليهم السلام ونصبت الرايات الحسينية في ساحات المدينة وطرقها الرئيسية .  کما علقت لافتات تحمل أشعاراً في مدح الامام وأهل بيته وأصحابه أو عبارات من خطبته الشهيرة (ع)  في يوم عاشوراء الذي لم يخاطب بها معسکر أبن زياد و حسب وأنما أراد أن يسمعها جميع الناس في جميع الأزمنة والأمکنة حيث أطلقها ضد الظلم والتعسف والباطل و نصرة للحق والمظلومين، وتذکيراً بصراع الحق الدائم المتمثل بالامام (ع) مع الباطل المتمثل بيزيد و زمرته الضالين في کل زمان ومکان مهما کان الباطل متعسفاً و ظالماً .  إلي ذلک أکتملت التحضيرات والاستعدادات لاحياء هذه المراسم لاقامة المجالس الحسينية ومواکب العزاء في المساجد والحسينيات حيث سيتناول الخطباء والمداحون اهداف ثورة الامام الحسين علية السلام وشخصيته الالهية الفذة لتستلهم النفوس دروس الاباء والعزة  والکرامة والشهادة والتضحية من اجل العقيدة من روحه الطاهرة .  السلام على الحسين وعلي على بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين ورحمة الله وبرکاته .  وبهذه المناسبة الأليمة ترفع الوحدة المرکزية للأنباء بأسمي يات التعازي إلى امام العصر الامام المهدي الموعود عجل الله تعالى فرجه الشريف ، والى قائد الثورة الاسلامية سماحة ية الله العظمى السيد علي الخامنئي وإلى مراجع الدين العظام في شتى أنحاء المعمورة وإلى عشاق الولاية والامامة وکل الاحرار والشرفاء في العالم ، داعين النصر والعزة والکرامة للاسلام والمسلمين، انه سميع مجيب .

المصدر:الوحدة المرکزية للانباء

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)