• عدد المراجعات :
  • 362
  • 11/21/2011
  • تاريخ :

ينبغي علي الوكالة الدولية للطاقة الذرية اصلاح نهجها تجاه ايران

ینبغی علي الوكالة الدولیة للطاقة الذریة اصلاح نهجها تجاه ایران

اكد وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي، بان الوكالة الدولية للطاقة الذرية ليس امامها من وسيلة الا التعاون والتعاطي مع ايران لذا عليها اصلاح نهجها تجاه الجمهورية الاسلامية الايرانية.

واكد صالحي مساء اليوم الاحد للصحفيين في ختام اجتماع مجلس الوزراء، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية، واستنادا لسياساتها الحكيمة، لا تريد ان يتم المساس بمكانة وشان الوكالة الدولية للطاقة الذرية اكثر من هذا رغم الاساليب الظالمة التي اعتمدتها ضد ايران.

وقال وزير الخارجية الايراني، انه علي المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية 'يوكيو امانو' ان يتفهم ويدرك نوايا ايران الحسنة، موضحا بان الجمهورية الاسلامية الايرانية اعلنت وفي العديد من المناسبات، استعدادها للتعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية بشرط ان يكون هذا التعاون في اطار الضوابط والضمانات.

واكد صالحي ان البيان الصادر ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية يفتقد للقيمة والتاثير، وقال ان امانو هدد، قبل اصدار تقريره، باصدار وثائق ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية لكن لم يحدث اي شيء من هذا القبيل.

واشار صالحي الي ان وثائق أمانو لم تحمل اي شيء جديد وكانت قد صدرت سابقا، وقال: لقد ادعوا بانهم حصلوا علي وثائق من اجهزة امنية تحتوي علي معلومات قيمة لكن هذه الوثائق لم تعد عليهم باي شيء .

المصدر: وکالة الجمهورية الاسلامية (ارنا)

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)