• عدد المراجعات :
  • 1645
  • 11/13/2011
  • تاريخ :

مؤسسة الإمام الخوئي ( قدس سره ) الخيرية / مونتريال ـ كندا

مؤسسة الإمام الخوئي ( قدس سره ) الخيرية / مونتريال ـ كندا

التأسيس :

تمّ شراء مبنى المؤسّسة عام 1992 م ، ويقع ضمن منطقة وسطية في مدينة مونتريال ، حيث يسكن عدد كبير من أبناء الجالية الإسلامية فيها .

ويتألّف المبنى من أربع طوابق ، مجهّز تجهيزاً كاملاً ، ليتّسع لمجموعة من الأنشطة الدينية والثقافية والتربوية .

الأهداف :

نشر تعاليم الدين الإسلامي الحنيف ، وإحياء شعائره السماوية الخالدة ، والعمل على متابعة عموم أبناء الجالية ، وحل مشاكلهم الاجتماعية والتربوية .

وتهيئة المكان المناسب لأبناء الجالية الإسلامية لممارسة شعائرهم الدينية ، وإيجاد الأجواء المناسبة لممارسة مختلف الأنشطة التربوية والثقافية والاجتماعية والرياضية والفنية وغيرها .

العمل على توحيد صفوف الأمّة الإسلامية ، من خلال الانفتاح على مختلف المذاهب الإسلامية ، وتوثيق عرى الوحدة والتآلف ، والعمل المشترك لما فيه مصلحة الإسلام والمسلمين .

توثيق عرى الروابط الاجتماعية والدينية في أوساط الجالية ، والعمل على توحيد صفوفهم ، ونظم أمورهم ، وبث روح الأخوّة والمحبّة ، والتعاون فيما بينهم ، ومتابعة شؤونهم ، وتذليل الصعاب في مواجهتها .

الانفتاح على أبناء الديانات الأخرى والتواصل معهم ، وتركيز قواعد الحوار والاحترام المتبادل بما يخدم أهداف الإسلام والمسلمين ، ومصلحة أبناء الجالية .

من اهداف المؤسسه:نشر تعاليم الدين الإسلامي الحنيف ، وإحياء شعائره السماوية الخالدة ، والعمل على متابعة عموم أبناء الجالية ، وحل مشاكلهم الاجتماعية والتربوية .

العمل الجاد بالحفاظ على هوية أبناء الجالية ، وخصوصاً أجيال الشباب وتوعيتهم وتسليحهم بالثقافة الواعية ، وتحصين عقائدهم ، وتسديد مسلكيتهم .

الانفتاح على مختلف الشخصيات والمؤسّسات الحكومية والمدنية في المجتمع الكندي ، وإعطاء الصورة الحقيقية عن الإسلام والمسلمين ، وتمتين وتوثيق العلاقة معهم لخدمة الإسلام وأبناء الجلية .

مساعدة أبناء الجالية على الانخراط الواعي والمدروس في المجتمع الكندي ، بما يحفظ الهوية الإسلامية لأبناء الجالية ، وإعطاء الصورة المشرقة عن الإسلام والمسلمين ، وخدمة مصالح الجالية المسلمة .

وعلى هذا الأساس تكون مجالات عمل المؤسسة ، كالآتي :

1ـ إنشاء وتطوير مراكز نشر الوعي الإسلامي ، كالمساجد والمراكز الدينية والمكتبات العامّة ، وما شابهها .

2ـ تهيئة مراكز التربية والتعليم وفق الإطار الصحيح ، وطبقاً للتعاليم الإسلامية ، لضمان مستقبل الأطفال والشباب ، الذين هم أمل الأمّة في مستقبل أيّامها ، ومحاولة تربيتهم وفق الأسس الإسلامية الصحيحة ، أو مساعدتهم في الوصول إلى هذا الهدف .

3ـ نشر الثقافة الإسلامية في العالم في حدود ما يتاح للمؤسّسة من وسائل وإمكانيات ، كإصدار الصحف والمجلاّت والدراسات والبحوث الإسلامية ، وإرسال الوعّاظ والمبلّغين إلى الأماكن التي تحتاج إليهم ، وترجمة وطبع وتوزيع الكتب التي تخدم هذا الهدف .

4ـ الإشراف على الأوقاف والجمعيات الخيرية ، والمؤسّسات التي ترتبط بالمؤسّسة وفق القانون ، أو القرار الصادر من المرجع الأعلى للطائفة ، أو هيئة أمناء تلك الموقوفة ، أو الجمعية ، أو المؤسّسة .

5ـ محاولة لم شمل الجمعيات والمؤسّسات الإسلامية والشيعية في العالم ، وتنسيق العمل بينها عن طريق تنظيم المؤتمرات ، أو اللقاءات ، أو الزيارات ، أو المراسلة ، أو ما شاكلها .

6ـ توفير مختلف الإمكانات والخدمات الأساسية لأبناء الطائفة ، كإنشاء المستوصفات والمستشفيات ، ودور الأيتام ، ومساعدة المنكوبين بالكوارث ، وما شاكلها .

الإدارة :

تتكوّن مراكز الإدارة في المؤسّسة ممّا يلي : الأمين العام ، والهيئة المركزية ، والهيئات المحلّية ، وتعتبر الهيئة المركزية هيئة نظارة شرعية وقانونية على تصرّفات الأمين العام ، وسير المؤسّسة ومشاريعها .

وتتشكّل الهيئات المحلّية من ثلاثة إلى خمسة أشخاص معروفين بالتقوى والصلاح والاستقامة ، مواطنين أو قاطنين لمحل وجود المركز التابع للمؤسّسة ، مهمّتهم النظارة على كيفية إدارة المركز وشؤونه ، لتحقيق أهداف المؤسّسة ، وتطبيق النظام الداخلي من قبل مدير الفرع .


جامعة المصطفى العالمية-قم

جامعة أهل البيت عليهم السلام العالمية – لندن

مؤسسة دائرة معارف الفقه الإسلامي - قم

جامعة أهل البيت عليهم السلام – كربلاء

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)