• عدد المراجعات :
  • 301
  • 11/9/2011
  • تاريخ :

 شعبنا لن يتنازل عن اهدافه وشعوب العالم ستقف بوجه غطرستكم  

شعبنا لن يتنازل عن اهدافه وشعوب العالم ستقف بوجه غطرستكم

خاطب رئيس الجمهورية محمود احمدي نجاد القادة الاميركيين بالقول: ان الشعوب اصبحت واعية ومستيقظة وانها ستقف بالتاكيد بوجه غطرستكم . 

واضاف الرئيس احمدي نجاد في كلمة له بمراسم مشروع "النهضة الوطنية لحفظ القران الكريم للوسط الطلابي والثقافي"، مخاطبا الاميركان : اذا تصورتم ان بامكانكم تغيير ظروف العالم من خلال ممارسة الضغط على الشعب الايراني فانكم مخطئون جدا اذ انه تمسك بثقافة التوحيد والعدالة ولن يتنازل عن اهدافه قيد انملة بتهديداتكم.

واشار الى ان الادارة الاميركية هي اليوم ذروة الطواغيت مضيفا: ان اميركا قامت بخزن اكثر من 5 الاف من القنابل النووية بوقاحة والان تتهم ايران بصنع السلاح النووي !.

واكد رئيس الجمهورية اننا قمنا بالرد على وقاحة الاميركان مصرحا بالقول : ان اوباما والى جانب رصد ميزانية سنوية ضخمة للقطاع الذري، قام برصد ميزانية اخرى قدرها 81 مليار دولار لتحديث القنابل النووية في بلاده وهذا ما يعادل اكثر من 300 ضعف مقارنة بالميزانية المخصصة لمنظمة الطاقة الذرية الايرانية ولكنه يتهم ايران بانتاج السلاح النووي!.

واكد الرئيس احمدي نجاد:

ليعلم الاميركيون اذا ما اردنا قطع ايديهم من العالم فلسنا بجاجة للقنبلة والعتاد بل نقوم بهذا العمل بالفكر والمنطق.

هذا وانتقد رئيس الجمهورية اداء الوكالة الدولية للطاقة الذرية ومديرها العام، قائلا: للاسف فان الشخص الذي يرأس هذه الوكالة ليست له صلاحيات وقرارات مستقلة وحتى يتجاهل قوانين الوكالة وانه يطرح نفس الاوراق التي يعدها له الساسة الاميركيون والسبب لذلك هو انه  لايقوم بنشر تقرير من الترسانات النووية لاميركا وحلفائها.

وانتقد الرئيس احمدي نجاد سياسات القادة الاميركيين وقال: ان التاريخ اثبت بانه لو اراد احد ان يقوم بعمل ضد الشعب الايراني فان هذا الشعب سيجعله نادما على عمله. 

المصدر:کيهان العربي

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)