• عدد المراجعات :
  • 1024
  • 10/30/2011
  • تاريخ :

اوتزي "رجل الجليد" في جبال الالب

اوتزي رجل الجليد في جبال الالب

ساهم صيف حار وذوبان في كتلة جليدية ومرور متسلقي جبال المانيين في جبال الالب الايطالية عند الحدود مع النمسا قبل عشرين عاما في احدى اهم الاكتشافات في تاريخ علم الاحاثة مع العثور على أوتزي "رجل الجليد" وهي مومياء تعود الى اكثر من خمسة الاف سنة.رصد هلموت واريكا سيمون في 19 ايلول/سبتمبر 1991 خلال رحلة لهما على ارتفاع 3210 متار على كتلة فال سينال الجليدية التي شهدت ذوبان كبيرا بعد صيف حار، الجزء الاعلى من المومياء الخارج من بين الجليد.

وتبين ان الامر لا يتعلق بجثة شخص وقع ضحية حادث يعود الى سنوات قليلة بل بمومياء رجل توفي قبل 5100 سنة تقريبا لا تزال محفوظة بشكل ملفت. وقد سمي لاحقا اوتزي بسبب العثور عليه في وادي اوتز (اوتزتال).

الاكتشاف كان مثيرا للغاية:

فهذه من اقدم الموميوات في العالم والاهم ان عملية التحنيط الطبيعية من خلال المياه والجليد الذي غطى الجثة سريعا بعد الوفاة، سمحت بالمحافظة على الجثة بشكل جيد جدا من خلال احتباس رطوبة الخلايا مما سهل الابحاث العلمية.

فتبين علميا ان طول اوتزي كان بحدود 1,60 مترا ووزنه حوالى 50 كيلوغراما وهي قامة طبيعية في تلك الحقبة. كان شعره بنيا ومتموجا وكان على الارجح يرخي لحية. واشارت فحوصات الحمض النووي "دي ان ايه" اجراها خصوصا عالم الوراثة في توبينغن (جنوب غرب المانيا) كارستن بوش الى ان عينيه كانتا بنيتي اللون.

في تموز/يوليو الماضي كشف الخبراء الذين حللوا محتوى امعائه ان اوتزي تناول لحم عنزة برية على الارجح قبيل وفاته التي حصلت في الربيع نظرا الى غبار الطلع الذي عثر عليه في جسمه.

وعثر قرب المومياء على ملابس ومعدات ومؤن محفوظة بشكل ملفت ما يشير الى انه كان رجلا مهما على الارجح.

وقد تأكد العلماء ان الرجل توفي من جرح تسبب به سهم اصاب كتفه الايسر واثار نزيفا قويا ادى الى موته السريع.

الا ان التحاليل لم تكشف كل شيء بعد عن قصة هذا الرجل المشوقة الذي عاش في مرحلة ما قبل التاريخ. ولا يزال العلماء يتساءلون مثلا ما إذا كان قد توفي على مرتفعات اوتزتال او في مكان اخر وإذا ما كان قد دفن ام لا.

هذا الاكتشاف اثار حماسة في عالم الاحاثة لكنه اثار ضجة ايضا في المحاكم. فالى جانب الخلاف بين النمسا وايطاليا حول نسب اوتزي الذي عثر عليه على بعد عشرات الامتار من الحدود من الجانب الايطالي، فان الخلاف بين مقاطعة بولزانو الايطالية والزوجين الالمانيين استمرت لسنوات.

واقرت محكمة ايطالية في 2000 ب "الحق الرسمي" لهلموت واريكا سيمون على الاكتشاف الا ان العائلة لم تتمكن الا في العام 2010 من الحصول على مكافأة قدرها 175 الف يورو.


10 حقائق مذهلة عن صديق الأرض.. القمر

بيت العنكبوت

حيوانات انقرضت بفعل الإنسان

أجمل كهوف العالم 

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)