• عدد المراجعات :
  • 2103
  • 10/1/2011
  • تاريخ :

افضل طرق لمواجهة التوتر

التوتر

نصحت دراسة أمريكية بعدم الاعتماد على أسلوب واحد لمواجهة التوتر ، لأن الخطط المجتمعة تأتي بنتائج إيجابية أكثر فعالية ، كما أن الأسلوب الذي ينجح في علاج شخص، قد لا ينجح في علاج آخر .

لذا قدمت الدراسة نصائح مهمة لمواجهة التوتر والضغط النفسي، وهي كالتالي :

- احرصي على أخذ الكفاية من النوم ، أي 8 ساعات على الأقل ، كما يفيد أخذ راحة لمدة 10 دقائق في فترة بعد الظهيرة، لاستعادة النشاط باقي اليوم.

- أكثري من تناول الخضروات والفاكهة وخفض كمية اللحوم والسكريات .

- احرصي على ممارسة التمرينات الرياضية ، فعند ممارسة الرياضة يفرز الجسم الأندورفين وبعض الكيماويات التي تساعد على تهدئة الحالة المزاجية وتخفض من التوتر.

- احرصي على قضاء وقت أطول مع أصدقاء مرحين فمرحهم يكون معدياً ، والابتعاد عن المكتئبين والمتذمرين حيث أن الاكتئاب عدوى أيضاً.

- اختيار مشاهدة الأفلام والمواقف المرحة والكرتون والنكت عند التعرض لمشكلة، للسيطرة على التوتر أو خفضه.

- اجعلي التسامح بداخلكِ ، وأعطي أعذارا للذين يضعونك في حالة توتر عصبي، فذلك سيقلل توتركِ .

- افرغي مشاعر الغضب والخوف ، بأن تكتبِي انفعالاتك، وبعدها تخلصي من الورق المكتوب، وانسي ما كتبتيه.

- يجب أن تتعلمي الصمت أثناء توترك وغضبك، وعندما يعود إليكِ الهدوء النفسي، وقتها يمكنك الكلام والتعبير عن رأيك بطريقة صحيحة والمطالبة بحقوقك.

- لا تحكمي على الآخرين، فإنك لن تستطيعي تغيير طباعهم وسلوكهم.

- كوني عطوفة على نفسك ولا تلوميها كثيراً، فعند ضياع فرصتك الأولى، تذكري أن هناك فرصاً أخرى، حتى لا تعيشي في توتر عصبي دائم.


المرأة العاقلة لا تدفع زوجها إلى التهور

فقدان الشريك.. أصعب تجربة تواجهها المراة

الزَوجَة حِينَما تصبحُ أمَّاً

مكانة الأم فى الإسلام

الأم مدرسة الأجيال وصانعة الرجال

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)