• عدد المراجعات :
  • 179
  • 7/22/2011
  • تاريخ :

صحيفة: الهجوم على "صالح" تم بواسطة صاروخ امريكي متطور

علي عبد الله صالح

ذكرت صحيفة يمنية أن فريقا من المحققين توصل إلى أن الهجوم على "صالح" تم بواسطة صاروخ أمريكي متطور مخصص للاغتيالات يسمى "فوقاز".

و أفادت وكالة أنباء فارس نقلاً صحيفة "الأولى" المستقلة اليمنية؛ إن فريقاً أمريكياً قام بمهمة‌ التحقيق أبلغ المسؤولين اليمنيين بان الصاروخ المستخدم ينفي معلومات منسوبة للاستخبارات الأمريكية بان التفجير تم من داخل المسجد.

ذكرت صحيفة يمنية أن فريقا من المحققين توصل إلى أن الهجوم على "صالح" تم بواسطة صاروخ أمريكي متطور مخصص للاغتيالات يسمى "فوقاز".

و كتبت الصحيفة نقلا عن مصادر مطلعة" أن الصاروخ متطور جدا وما يزال خارج نطاق التداول، ويتوفر فقط لدى بعض الدول العظمى كالولايات المتحدة وروسيا" مضيفة " إن الصاروخ أمريكي الصنع مطور عن صاروخ روسي وأنه من الصواريخ الموجهة".

و كشفت أن الصاروخ مزود برأس دوار لإحداث فتحة صغيرة في جدران المباني السميكة والدروع ثم ينفجر في الداخل بعد اختراقها.

و أفادت المصادر أن هذا السلاح "ليس مخصصا كقوة تدميرية للمباني والمنشآت والعربات العسكرية والمدرعة وإنما لاغتيال الأشخاص المحصنين باحتياطات أمنية مشددة".

و أوضحت هذه الصحيفة " أن المادة المستخدمة في الصاروخ ليست كمادة الـ"تي إن تي" بل مادة غازية تنتشر بقوة حارقة مصحوبة بقوة ضغط كبيرة يولدها الانفجار في الأماكن المغلقة".

و أوضحت هذه الصحيفة " أن المادة المستخدمة في الصاروخ ليست كمادة الـ"تي إن تي" بل مادة غازية تنتشر بقوة حارقة مصحوبة بقوة ضغط كبيرة يولدها الانفجار في الأماكن المغلقة".

و كان قيادي بارز في الحزب الحاكم أصيب في الهجوم بكسور بليغة في إحدى سيقانه وحروق في وجهه وفروة رأسه، أفاد أن المادة التي أحرقته "لم تكن نارا بل غازا حارقا".

و أوضحت المصادر المطلعة " أن فريق التحقيق يعمل لمصلحة شركة أمريكية غير حكومية مختصة في التحقيقات في مثل هذه القضايا، استعانت به الحكومة اليمنية، وليس تابعا لمكتب التحقيقات الفدرالي الأمريكي الـ «أف بي آي»".

مصدر: وکالة فارس

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)