• عدد المراجعات :
  • 715
  • 6/14/2011
  • تاريخ :

الأطفال يجلبون السعادة للأهل.. لاحقاً

الطفل

أظهرت دراسة جديدة أن إنجاب المزيد من الأطفال يجعل الأزواج الشباب غير سعداء في البداية، لكن العائلات الكبيرة تجلب للأهل السعادة لاحقاً في منتصف العمر والشيخوخة.

أن الباحثين في معهد "ماكس بلانك" للبحث الديموغرافي في ألمانيا وجدوا أن الأهل في عمر اقل من الثلاثين يشعرون بعدم السعادة مع ولادة كل طفل لهم، فيما يصبح الأهل في عمر الأربعين الذين أنجبوا بين طفل وثلاثة سعداء أكثر من الأزواج الذين لم ينجبوا.

ويشعر الأهل في عمر الخمسين بالسعادة أكثر من الأزواج الذين لم ينجبوا، بغض النظر عن عدد أطفالهم.

وكانت دراسة سابقة وجدت أن تربية الأطفال قد تكون قاسية نفسياً على الأهل، لكن الدراسة الحالية أظهرت أنه مع نمو الأطفال فإن عدم السعادة يتبدد.

وتبيّن انه كلما كان للأهل الذين تخطى عمرهم الأربعين عاماً أطفال أكثر فإنهم يشعرون بالسعادة أكثر.

وقالت الباحثونا إن "الأطفال قد يكونون استثماراً طويل الأمد للسعادة".

وقد شملت الدراسة أكثر من 200 ألف امرأة ورجل في 86 بلداً بينها الولايات المتحدة والصين بين العامين 1981 و2005.


الاسلام والسعادة

الاسلام و السعادة الاخروية

السعادة رحلة وليست محطة

اختبر سعادتك مع موقع(هابى بلانيت)

ما هي السعادة ؟

التوازن والتوافق في الأسرة يحقق السعادة الزوجية

العلاقات الاجتماعية والحركة مفتاح السعادة في سن الشيخوخة

 

 

 

 

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)