• عدد المراجعات :
  • 433
  • 6/11/2011
  • تاريخ :

إيران تحذر من مخططات للقضاء على صحوات المنطقة

زير الأمن الإيراني حيدر مصلحي

حذر وزير الأمن الإيراني حيدر مصلحي من مخطط الاستكبار العالمي للقضاء على الصحوة الإسلامية في بلدان المنطقة و العالم واكد "إن الأميركيين قلقون من هذه الصحوة و أن زياراتهم المكوكية للمنطقة تعكس هذا القلق".

وافادت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية " ارنا" ان مصلحي تطرق في كلمة ألقاها في لقاء بمحافظة ري جنوب طهران اليوم السبت إلى" الصحوة الإسلامية" التي تشهدها بلدان المنطقة و من بينها مصر و تونس و اليمن ،وذلك في إشارة إلى ما تشهده بعض بلدان المنطقة من احتجاجات تطالب بالإصلاح.

حذر وزير الأمن الإيراني حيدر مصلحي من مخطط الاستكبار العالمي للقضاء على الصحوة الإسلامية في بلدان المنطقة و العالم واكد "إن الأميركيين قلقون من هذه الصحوة و أن زياراتهم المكوكية للمنطقة تعكس هذا القلق".

 وقال" إن العدو ينوي التغلغل داخل الصحوة الإسلامية و العمل على تحريف مسارها لصالحه"، وأضاف"إن الأميركيين سعوا جاهدين للتغلغل في ثورة الشعب المصري إلا أن الثوار الشباب اكتشفوا الأمر و قاموا بإحباط المخطط الأميركي".

 و تطرق مصلحي إلى الاحتجاجات في البحرين و قال" رغم الهجمات و الضغوط التي تمارسها القوات السعودية التي تلقت الضوء الأخضر من الولايات المتحدة للقمع هناك إلا أن هذه المقاومة مستمرة و لم تتوقف ".

 من جهة أخرى أشار مصلحي إلى أنه تم مؤخراً اعتقال عدد من"الجواسيس "الذين يعملون لصالح الاستخبارات الأميركية والبريطانية .

 من جهة أخرى أشار مصلحي إلى أنه تم مؤخراً اعتقال عدد من"الجواسيس "الذين يعملون لصالح الاستخبارات الأميركية والبريطانية .

 واتهم واشنطن بتخصيص "ميزانية كبيرة لتكرار السيناريو الذي شهدناه خلال الانتخابات الرئاسية الإيرانية الأخيرة و ذلك لإذكاء الفتنة في الانتخابات التشريعية المقبلة التي من المقرر أن تجري في آذار المقبل".

 و حذر مصلحي من"مخططات الأعداء" للإطاحة بالنظام الإسلامي في إيران وقال: "إن مخططاتهم يمكن أن تستمر على مدى 50 عاماً و يتوجب ألا نعتقد بأن العدو يعمل على تحقيق غاياته خلال فترة قصيرة".

مصدر: ارنا

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)