• عدد المراجعات :
  • 828
  • 4/3/2011 11:00:00 PM
  • تاريخ :

التمارين الرياضية.. هل تجعلك محتفظا بشبابك؟

الرياضة

نعلم جميعا أن النشاط البدني مفيد في الكثير من النواحي، ولكن الدكتور مارك تارنوبوسكي، أستاذ طب الأطفال بجامعة ماكماستر في هاملتون أونتاريو، فوجئ أيضا بأن التمارين الرياضية استطاعت حماية سلالة من الفئران من ظهور علامات التقدم في السن قبل وقتها.

وفي الواقع أشار البحث المشجع الذي نشر الأسبوع الماضي تحت إشراف الأكاديمية القومية للعلوم إلى أن التمارين تقلل أو تقضي على أغلب آثار التقدم في السن عند فئران تم تطويرها جينيا خصيصا بطريقة تجعلها تنمو بوتيرة متسارعة.

واستخدم تارنوبوسكي وزملاؤه في هذه التجربة فئران تجارب أجري لها تحول جيني يؤثر على طريقة تعامل أجسامها مع «لميتوكوندرا» mitochondria المصابة بالخلل، وهي جزء من الخلية يوجد فيها مزيج من الأكسجين والنيتروجين لتوليد غذاء للخلية، ولذا فهي تعمل كمولدات مصغرة للطاقة.

وقد اعتبر الكثير من العلماء أن فقدان الميتوكوندرا القوية يعتبر أحد أهم أسباب ظهور علامات تقدم السن لدى الثدييات (اللبائن)، فبقاء الميتوكوندرا ضعيفة يؤدي إلى الكثير من الأضرار يضعف تزود الخلية بالغذاء ويقلص حجم العضلات ويقلل حجم الدماغ ويبدأ الشعر في تساقط الشعر وتظهر علينا علامات التقدم في السن بسرعة.

وللميتوكوندرا حامض نووي خاص بها بعيدا عن المواد الجينية الخاصة بالخلية، وهي تقوم بالتكاثر ذاتيا. ولكن في هذه العملية، يمكن للميتوكوندرا مراكمة طفرات جينية التي في الظروف العادية، يتم تصحيحها بأنظمة متخصصة داخل الخلية. ومع مرور الوقت وتقدمنا في السن يفوق عدد التحولات قدرة النظام على الإصلاح والتعديل، ويبدأ الخلل يصيب الميتوكوندرا وتأخذ في الموت مما يؤدي إلى ظهور علامات التقدم في السن.

وقد اعتبر الكثير من العلماء أن فقدان الميتوكوندرا القوية يعتبر أحد أهم أسباب ظهور علامات تقدم السن لدى الثدييات (اللبائن)، فبقاء الميتوكوندرا ضعيفة يؤدي إلى الكثير من الأضرار يضعف تزود الخلية بالغذاء ويقلص حجم العضلات ويقلل حجم الدماغ ويبدأ الشعر في تساقط الشعر وتظهر علينا علامات التقدم في السن بسرعة.

 

الرياضة والشباب

ولم يكن في الفئران التي استخدمها الدكتور تارنوبوسكي وزملاؤه آلية إصلاح الميتوكوندرا، ولذا أصيبت الميتوكوندرا بالعطب في وقت مبكر، مع بلوغ عمر ثلاثة أشهر، وهو ما يوازي بلوغ العشرين سنة عند الإنسان. وعند وصولها للثمانية أشهر، الذي يكافئ الستين عاما عند الإنسان، أصبحت العضلات ضعيفة وتقلص المخ وكبر القلب وذبلت الغدد التناسلية وظهر الشيب على الفئران. وكانت الفئران تتحرك بالكاد داخل أقفاصها، وماتت جميعا قبل بلوغ عام من العمر.

هذا باستثناء الفئران التي مارست التمارين! وقد سمح لنصف الفئران الجري لمدة 45 دقيقة ثلاث مرات في الأسبوع بدأت في الشهور الثلاثة الأولى. وفرض على القوارض التي تجري وتيرة رشيقة، ويقول الدكتور تارنوبوسكي إنها كانت مثل شخص يجري 10 كيلومترات في 50 أو 55 دقيقة. واستمرت الفئران على هذا الأمر لمدة خمسة أشهر.

وفي الشهر الثامن عندما كانت الفئران الأخرى (التي لم يسمح لها بالجري) ضعيفة وتظهر عليها علامات التقدم في السن، كانت الفئران التي تمارس الجري تتمتع بشبابها، وكان لا يزال فراؤها أسود بالكامل من دون ظلال بيضاء أو رمادية. وكذلك كانت عضلاتها في حجمها الطبيعي ونفس حجم الدماغ، وكانت الغدد التناسلية أيضا طبيعية، وكذلك قلوبها، واستطاعت الحفاظ على التوازن فوق قضبان رفيعة.

وهناك دراسات أخرى، منها دراسات أجريت في مختبر الدكتور تارنوبوسكي، أظهرت أن التمارين الرياضية لها تأثير على علامات تقدم السن، ولكن أيا منها لم يشر إلى مثل هذا التأثير الشامل.

ولكن ربما تكون النقطة الجديرة بالملاحظة هنا أنه على الرغم من أن الفئران الرياضية ما زالت فيها تحولات يفترض أن تؤثر على قدرة الميتوكوندرا على الإصلاح، كان لديها المزيد من الميتوكوندرا وقليل من الطفرات بعكس الفئران الأخرى التي لم تمارس الجري.

وبعد مرور عام لم تمت أي من هذه الفئران نتيجة لأسباب طبيعية (تم التضحية بالبعض لمقارنة صحتها بالفئران التي لم تجر وماتت كلها عند بلوغ العام).

وكانت النتائج مفاجئة، خاصة تلك المتعلقة بتأثير ممارسة التمرينات الرياضية على تقدم السن لدى الحيوانات. وأكد تارنوبوسكي وزملاؤه أنهم توقعوا أن ممارسة التمرينات ستؤثر قوة الميتوكوندرا داخل العضلات بما فيها عضلات القلب لأن بحثا سابقا أظهر هذه الصلة، لكنهم لم يكونوا ليتوقعوا أن تؤثر على جميع الأنسجة والنظام الجسدي.

 

أهمية التمارين الرياضية

وهناك دراسات أخرى، منها دراسات أجريت في مختبر الدكتور تارنوبوسكي، أظهرت أن التمارين الرياضية لها تأثير على علامات تقدم السن، ولكن أيا منها لم يشر إلى مثل هذا التأثير الشامل. ومن غير المعروف بالتحديد كيف تؤثر التمارين على علامات التقدم في السن. وفي هذه التجربة أدى الجري إلى زيادة في إنتاج القوارض لبروتين يعرف بـ«بي جي سي - 1 ألفا» PGC – 1 alpha، الذي ينظم الجينات المشاركة في عملية الأيض (التمثيل الغذائي) وتوليد الطاقة، بما فيها وظائف الميتوكوندرا. وساعدت التمارين الرياضية أيضا على إصلاح الميتوكوندرا المتعطلة من خلال آلية من خارج الطرق العادية - في هذه الفئران التي تم تعديل جيناتها لم يكن هناك سبيل للإصلاح، ولكن كان يتم إصلاح الميتوكوندرا بصورة غير مفهومة.

ويقوم الدكتور تارنوبوسكي الآن بالإشراف على مجموعة من التجارب من المتوقع أن تساعد في فهم الآليات الفسيولوجية المحددة لهذا الأمر. ويقول الدكتور تارنوبوسكي إنه في الوقت الراهن الدرس المستفاد من هذه التجربة وغيرها أن التمارين وبكل وضوح تؤثر على مظاهر التقدم في السن.

وعلى الرغم من أن التمارين في هذه التجربة كانت مرتبطة بتمارين التنفس الشاقة، فإن تارنوبوسكي غير مقتنع أن هذه الأمر لازم من أجل تحقيق الفائدة القصوى من التمارين. فالدراسات على كبار السن من البشر أكدت أن رفع الأثقال يستطيع تحسين أداء الميتوكوندرا مثلما يحدث عند ممارسة التمارين بصورة معتدلة. ويقول تارنوبوسكي إن هناك حدا معينا ضروريا من التمارين للتأثير على تقدم العمر فسيولوجيا. وأضاف: «القليل أفضل من لا شيء». وقال إنه إذا لم تكن تمارس تمارين في الماضي، يمكنك البدء بالمشي خمس دقائق يوميا ثم اعمل على زيادة مستوى نشاطك لاحقا.

والفوائد المحتملة من هذه التجربة جذابة أيضا للشباب، ففيما أوضح الدكتور تارنوبوسكي، وهو رياضي طوال حياته، أن الفئران النشيطة استطاعت أن تبقي شعرها كما هو رغم تقدمها في السن، كان طلابه من الخريجين الشباب أكثر اهتماما بالغدد التناسلية لدى هذه الحيوانات، فالخصيتان والمبيضان لم يتقلصا بعكس الفئران الأخرى. وقد تأثر طلابه بذلك. ويقول تارنوبوسكي: «أعتقد أنهم جميعا سيبدأون بممارسة التمارين الرياضية فورا».


عقار جديد لوقف الزهايمر

طريقه التنفس: سيذهب الصداع خلال خمس دقائق‏

رائحة التفاح تخفف حالات التوتر

الوقت وتاثيره على جسمنا

الصلع عند الرجال، ما هي الاسباب

الإعتدال في ساعات النوم يحميك من الأمراض

نصائح مهمة من اجل الصحة

 

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)