• عدد المراجعات :
  • 860
  • 1/8/2011
  • تاريخ :

حرم الشهيد نواب صفوي: الشهيد أطلق حملة لتسجيل أسماء المتطوعين لفلسطين

  

الشهيد نواب صفوي

كشفت حرم الشهيد السيد مجتبى نواب صفوي جوانب من التوجه الجهادي لدى زوجها بإطلاقه حملة لتسجيل أسماء المتطوعين للجهاد في فلسطين ومعارضة الشاه المقبور لهذه الحملة.

وتحدثت السيدة نيرة أعظم نواب احتشام رضوي حرم الشهيد نواب صفوي لمراسل وكالة أنباء فارس في مدينة مشهد المقدسة عن شخصية زوجها الذي استشهد على يد نظام الشاه مع مجموعة من أصحابه الأوفياء دفاعا عن الإسلام والأحكام الإلهية.

وأكدت السيدة رضوي أن الشهيد الغالي نواب صفوي كان حافظا للقرآن الكريم وكتاب نهج البلاغة وهو مجموعة كلمات وخطب الإمام علي (عليه السلام) والصحيفة السجادية للإمام علي بن الحسين (عليه السلام) موضحة أنه كان يتبوأ مكانة علمية خاصة لدى العلماء لإتمامه المراحل الدينية ولأخلاقه وخصاله الحميدة.

وقالت حرمة «إن نظام الشاه المقبور حال دون توجه الشهيد نواب صفوي وعددا من فدائيي إسلام إلى فلسطين المحتلة للجهاد ضد الصهاينة المحتلين».

وأضافت قائلة «إن الشهيد صفوي كان العالم الديني الوحيد الذي وقف بوجه الشاه بكل قوة واقتدار وأطلق صرخة المعارضة والتصدي للنظام الملكي المقبور».

وقالت «إن عددا من الناشطين الإسلاميين بينهم وفد الإخوان المسلمين كان ينوي المجيء إلى إيران للحيلولة دون تنفيذ حكم الإعدام ضد السيد نواب صفوي ورفاقه إلا أن طائرة الوفد المذكور تم إيقافها في بغداد قبل أن تتوجه إلى طهران».


الشهيد آية الله السيد مجتبى نواب صفوي

نواب صفوي وزيارة الدول العربية

الشهيد الحاج مهدي عراقي

آخر كلمات ينطقها الشهيد نواب صفوي

تأسيس "فدائيو الإسلام"

 

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)