• عدد المراجعات :
  • 1229
  • 12/18/2010
  • تاريخ :

متحف السلطان عبدالمجيد  - أقسام المتحف

متحف السلطان عبدالمجيد

قاعات المطابخ:

- خرطومية الشكل، تتكون من عشر قباب، فيها المطابخ وجامع الطباخين وجامع الحلوانيين وردهات الطبخ والحمامات•• تعرض فيها الأدوات الفخارية الصينية واليابانية والتركية من عهود مختلفة، والأدوات المعروضة عبارة عن مرايا وأطباق وصحون وملاعق وشوك وأوان نحاسية وزجاجية.

 

قاعات الملابس:

- تُعرض فيها ملابس 29 سلطاناً بدءاً من عهد محمد الفاتح 453م حتى السلطان عبدالمجيد، وملابس أبناء السلاطين وأحذيتهم.

متحف السلطان عبدالمجيد

 

قاعات الخزينة:

- تتكون من أربع غرف واسعة تعرض أثمن ممتلكات سلاطين بنى عثمان من محافظ مطعمة بالألماس والزمرد والشمعدانات وصناديق، وسيوف وأوسمة ومباخر وأباريق وخناجر.

 

قاعات رسوم السلاطين والمخطوطات:

- تتكون من طابقين لعرض نماذج لمخطوطات عربية وفارسية وتركية منمنمة ونماذج لمصاحف مخطوطة يعود بعضها إلى القرن الرابع الهجري بالإضافة الى أدوات الكتابة من أقلام وريش وأحبار ورسوم لمجلدي الكتب ومذهبيها، وصور لسلاطين بني عثمان.

 

قاعات الساعات:

 تتميز بعرض نماذج كثيرة لجميع أنواع الساعات النادرة، وهذه القاعة تمثّل مادة مهمة لمن يؤرخ لتاريخ اختراع الساعات.

 

قاعات السرادق البغدادي وقسم الإنكشارية:

- أجمل أقسام المتحف بقاعاته الرخامية والمرمرية وحدائقه وصالوناته وفي هذه القاعات كان السلاطين ينشدون الراحة والاستجمام.

 

قاعات الحريم:

- عبارة عن مبان فخمة وصالونات مذهبة وقاعات لجلوس السلاطين (قاعات العرض ونافورات مائية وقاعات الطرب والحمامات) وتبلغ الفنون الزخرفية قمتها، ويتناهى الإبداع في تزيين السقوف والشبابيك والأسرة في تلك الغرف المخصصة لنوم السلطان مع إحدى زوجاته والتي غالباً ما تزين باللوحات الزيتية الرائعة التصوير والتلوين.

 

قاعات الأمانات المقدَّسة :

- أمر السلطان محمد الفاتح بإنشاء جناح الأمانات المقدسة بين عامي 1474-1478م في قصر طوب كابي، وقد ازداد عام 1517 وبعد ان توافرت أمانات عديدة مع اتساع وامتداد الامبراطورية على الأرض وفي الزمن.

كان السلطان أحمد الأول 1603-1617 هو أول من فكر ووضع الصندوق الذي يحتوي على بردة النبي [ فوق كرسي العرش متبركاً بها وآملاً أن تقوده الروح العلية في سياسة أمور الامبراطورية الهائلة، وهكذا ظل الحال حتى غادر السلطان محمود الثاني 1808-1839 قصر طوبي كابي نهائياً وأمر بتخصيص القصر بالكامل ليكون متحفاً لحفظ الأمانات المقدسة.

في الزاوية اليسرى من الغرفة الخاصة - غرفة العرش سابقاً- توجد شبكة الأمانات المقدسة التي صنعت بأمر من السلطان .. واحتلت أمانات الرسول عرش الإمبراطورية وغرفة الحكم التي كانت تدار منها مصائر شعوب ودول عديدة.

في هذه الشبكة يوجد صندوق من الذهب منقوش بالآيات القرآنية والزخارف البديعة أمر بصنعه السلطان عبدالعزيز 1861- 1876 كوعاء يحفظ فيه صندوق أصغر من الذهب أيضاً هو الذي يضم بداخلة البردة النبوية الشريفة، اما البردة نفسها فقد وضعت في (بقجة)من الحرير مطرزة تطريزاً رائعاً .. هذه البردة هي التي أهداها النبي للشاعر كعب بن زهير بعد أن ألقى في حضرة الرسول قصيدته الميمية الشهيرة سميت كذلك بقصيدة البردة.. وانتقلت البردة من الأمويين بعد زوال ملكهم إلى العباسيين ثم انتقلت إلى مصر مع آخر الخلفاء العباسيين .. وعندما فتح السلطان سليم مصر تسلّم البردة النبوية في العاشر من فبراير 1517م مع باقي الأمانات المقدسة وحملها معه جميعاً إلى قصر طوب كابي.


متحف الدينار الإسلامي

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)