• عدد المراجعات :
  • 1578
  • 10/3/2010
  • تاريخ :

 

حکاية الصياد

الصیاد

يروى أن صياداً كان السمك يعلق بصنارته بكثرة. وكان موضع حسد بين زملائه الصيادين .

وذات يوم , استشاطوا غضباً ، عندما لاحظوا أن الصياد المحظوظ يحتفظ بالسمكة الصغيرة ويرجع السمكة الكبيرة إلى البحر، عندها صرخوا فيه ( ماذا تفعل )؟ ، هل أنت مجنون؟ لماذا ترمي السمكات الكبيرة ؟

عندها أجابهم الصياد: ( لأني أصطاد بعض السمكات لغداء أسرتي ولا أملك الا مقلاة صغيرة )

قد لانصدق هذه القصة..!!

لكن للأسف نحن نفعل كل يوم ما فعله هذا الصياد.نحن نرمي بالأفكار الكبيرة والأحلام الرائعة والاحتمالات الممكنة لنجاحنا على أنها أكبر من عقولنا وإمكانياتنا –تماما كما فعل صاحبنا الصياد .


بهلول و التاجر

الدعاء.. منحة ربانية لا ترد

كيس البطاطا

متى تبكي على نفسك؟

بين الحجاج وأعرابي صائم

قصة حقيقية: لماذا أنا؟

مناظرة البهلول مع أبي حنيفة في ثلاث مسائل

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)