• عدد المراجعات :
  • 2133
  • 9/13/2010
  • تاريخ :

حكاية إذا سألت فاسأل الله

الدعاء

و تتحدث هذه الحكاية عن رجل بدويّ کان يعيش مع زوجته بعيدا عن المدينة في خيمة حولها " نعجات " و " عنزات " معدودات، ويحدث أن يمرّ الملك ووزيره بخيمة البدوي متنكّرين .

أثناء جولة لهما فيستقبلهما الرجل البدوي أحسن استقبال ويكرمها كثيرا وهو لا يعرفهما وحين يودعانه ليكملا سيرهما يعرّفه الملك بنفسه طالبا منه زيارته في قصره إذا احتاج لحاجة ما .

وتمرّ الأيام وتأتي سنوات عجاف متلاحقة تقضي على قطيع البدوي ، فيضطر تحت ضغط زوجته وإلحاحها للذهاب إلى المدينة لمقابلة الملك وسؤاله وطلب معونته لتجاوز الضيق الذي هو فيه وفي المدينة يذهب للصلاة قبل الذهاب إلى الملك

وفي المسجد يفاجأ بالملك جالسا رافعا يديه يسأل الله حاجاته .

ويكمل الرجل البدوي صلاته ويخرج بهدوء دون أن يقابل الملك ودون أن يسأله حاجته قائلا لنفسه :

" إذا كان الملك يسأل الله فلماذا لا أسأله أنا أيضا ؟ "


بهلول و التاجر

الدعاء.. منحة ربانية لا ترد

كيس البطاطا

الدعاء المعجزة

الدعاء باب الاستغفار

صبر أيوب

متى تبكي على نفسك؟

 

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)