• عدد المراجعات :
  • 191
  • 6/27/2010
  • تاريخ :

قمة العشرين تبدأ اعمالها بكندا وصدامات بين الشرطة ومتظاهرين محتجين

صدامات بين الشرطة ومتظاهرين محتجين بقمة العشرین

بدأ قادة مجموعة العشرين مساء امس السبت قمتهم في مدينة تورونتو الكندية بعشاء عمل، وفق مشاهد بثها المنظمون الكنديون لهذه التظاهرة.

واستقبل رئيس الوزراء الكندي ستيفن هاربر قادة مجموعة العشرين التي تضم الدول الغنية والناشئة في احد الفنادق الكبرى في تورونتو، المدينة التي يجتمعون فيها حتى اليوم الاحد.

بدأ قادة مجموعة العشرين مساء امس السبت قمتهم في مدينة تورونتو الكندية بعشاء عمل، وفق مشاهد بثها المنظمون الكنديون لهذه التظاهرة.

ويطغى على هذه القمة موضوعان شائكان هما ضبط قطاع المال وفرض رسوم عليه، في ظل عدم وجود اتفاق بشان استحداث رسم على المصارف.

وقعت صدامات بين عناصر من الشرطة ومحتجين في مدينة تورونتو الكندية على هامش تظاهرة مناهضة لقمة مجموعة العشرين.

وقام المتظاهرون الغاضبون بإحراق سيارتين للشرطة وتحطيم العديد من الواجهات خلال تلك الصدامات.

هذا وكان آلاف من مناهضي قمة مجموعة العشرين تظاهروا في المدينة مرددين شعارات تندد بكلفة هذه القمة ومطالبين بالدفاع عن الفقراء، قبل أن تتطور الأحداث الى صدامات مع قوات الامن.

وقام المتظاهرون الغاضبون بإحراق سيارتين للشرطة وتحطيم العديد من الواجهات خلال تلك الصدامات.

وقد وصل قادة دول مجموعة العشرين الى كندا للمشاركة في اعمال القمة التي ترمي الى تبديد الاختلافات في وجهات النظر حول كيفية الحفاظ على الانتعاش الاقتصادي العالمي.

 

في هذه الاثناء حذر قادة الدول الثماني في مسودة بيان بعد قمة مصغرة من أن الإنتعاش الإقتصادي العالمي الشامل لا يزال هشا، وأن الازمة الاقتصادية أعاقت بعض اهداف الالفية للتنمية.

مصدر:العالم

 

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)