• عدد المراجعات :
  • 407
  • 6/17/2010
  • تاريخ :

توجد مياه علي القمر أکثر مما يتصور احد

مياه علي القمر

قال تقرير صدر مؤخرا إنه توجد مياه على سطح القمر أکثر کثيرا مما يتصور أي شخص وأنه من المرجح انها منتشرة في الأعماق تحت سطحه.

وأظهرت بعثات القمر في الآونة الأخيرة وجود مياه مجمدة في حفر مظللة على سطح القمر وجليد تحت الغبار الرمادي.

وأظهرت بعثات القمر في الآونة الأخيرة وجود مياه مجمدة في حفر مظللة على سطح القمر وجليد تحت الغبار الرمادي.

ومن المحتمل ان تکون هذه المياه قد حملتها إلى هناك أجزاء من المذنبات والکويکبات التي تصطدم بسطح القمر.

ولکن دراسة جديدة نشرت في دورية محاضر الاکاديمية الوطنية للعلوم تبين وجود کميات من المياه على سطح القمر اکثر کثيرا من ذلك وهذه نتائج مهمة لبعثات القمر في المستقبل.

وخلص الباحثون في دورية محاضر الاکاديمية الوطنية للعلوم إلى أن;المياه قد تکون في کل مکان داخل القمر.

وقال فرانسيس مکوبين الذي اشرف على الدراسة من معهد کارنيجي في واشنطن ;کنا نظن على مدى أکثر من 40 عاما أن القمر جاف،اکتشفنا أن الحد الأدنى من المحتوي المائي يتراوح بين 64 جزءا لکل مليار جزء إلى خمسة اجزاء لکل مليون وهذه الکمية تصل لمثلي النتائج السابقة على الاقل.

ويقول التقرير إن هذه المياه لا يمکن الوصول اليها على الفور لانها ممزوجة بالداخل الصخري للقمر.

ويقول التقرير إن هذه المياه لا يمکن الوصول اليها على الفور لانها ممزوجة بالداخل الصخري للقمر.

ويعتقد معظم العلماء الآن أن القمر تشکل عندما ضرب الارض جسم في حجم المريخ منذ 4.5 مليار سنة الامر الذي نتجت عنه المادة التي انضغطت لتشکل القمر.

وتشکلت صخور منصهرة خلال هذه العملية وفي الوقت الذي کانت تبرد فيه الصخور وتتبلور حافظت على بعض جزيئات المياه.

وعکف الباحثون على دراسة عينات تم جمعها منذ 40 عاما خلال بعثات أبوللو للقمر.

وکانت أنواع الصخور الأکثر شيوعا داخل القمر تحمل الدليل الکيميائي لمرکبات الهيدروجين والأوکسجين التي تشير إلى وجود المياه.

وکانت أنواع الصخور الأکثر شيوعا داخل القمر تحمل الدليل الکيميائي لمرکبات الهيدروجين والأوکسجين التي تشير إلى وجود المياه

وقال برادلي جوليف من جامعة واشنطن في سانت لويس الذي شارك في الدراسة في بيان;الترکيزات منخفضة للغاية وبالتالي کان من المستحيل تقريبا حتى وقت قريب الکشف عنها،يمکننا الآن في نهاية المطاف البدء في دراسة المعاني المتضمنة ومصدر المياه داخل القمر.

مصدر: العالم الاخباري

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)