• عدد المراجعات :
  • 1782
  • 6/12/2010
  • تاريخ :

لا فوائد حقيقية يمكن التمتع بها عند شرب القهوة صباحاً

القهوة

كشفت دراسة جديدة أنه ليس هناك فوائد حقيقية يمكن التمتع بها عند شرب فنجان القهوة صباحاً.

وتم الاستنتاج بهذا بعد دراسة طبقت على 379 شخصاً، امتنعوا عن شرب القهوة لمدة 16 ساعة بعد أن أعطيت مجموعة منهم الكافيين الحقيقي، بينما أعطيت المجموعة الأخرى مادة غير فعالة على أنها كافيين فقط لإيهامهم، وتم بعد ذلك اعتماد عدد من الاختبارات وردود الأفعال، والتي أظهرت القليل من التنوع في مستويات الانتباه.

وكشفت الدراسة التي نشرت على الدورية الإلكترونية نيوروسايكوفارماكولوجي أن من يشربون القهوة بشكل متكرر يومياً، يطورون قدرة تحمل ضد التأثيرات المسببة للتوتر، ولتأثير الكافيين المحفز.

كشفت الدراسة التي نشرت على الدورية الإلكترونية نيوروسايكوفارماكولوجي أن من يشربون القهوة بشكل متكرر يومياً، يطورون قدرة تحمل ضد التأثيرات المسببة للتوتر، ولتأثير الكافيين المحفز.

 فبينما يشعر المستهلكون للقهوة يومياً بنوع من اليقظة والانتباه عند شرب القهوة، إلا أن إثباتات الدراسة تقترح أن ما يشعر به شاربو القهوة هو رد فعل عكسي لتأثيرات التعب التي يسببها النقص الحاد في مستويات الكافيين في الجسم وانسحابه، وليس بسبب رفع كوب القهوة للتركيز أو اليقظة، بينما توضح الدراسة، أنه وإضافة إلى ذلك، فإن تأثيرات القهوة الصحية والتي تزيد من ميل الجسم إلى التأثر بالقلق والتوتر، إضافة إلى رفعها لضغط الدم.

وأظهرت الدراسة أن هذه المعطيات تشير إلى أنه ليس هناك من فوائد خالصة يمكن الحصول عليها من القهوة.

وقال أحد الخبراء المسؤولين عن الدراسة بيتر روجرز من قسم علم النفس التجريبي في جامعة بريستولز البريطانية، إن دراستنا تبين أننا لا نحصل على فوائد أو ميزات من استهلاك القهوة، على الرغم من شعورنا بالتنبه، إلا أن هذا ليس بسبب رفع الكافيين لانتباهنا أو التركيز لدينا، بل عمل الكافيين على إعادتنا للحالة الطبيعية بعد النوم.

واشار الى أن نحو نصف المتطوعين في الدراسة كانوا من الأفراد غير المستهلكين للكافيين أو قليلي الاستهلاك، بينما كان النصف الآخر من مستهلكي الكافيين المتوسطين إلى مستهلكي القهوة من العيار الثقيل، الذين طلب منهم جميعاً تقييم مستويات التوتر والقلق لديهم، إضافة إلى مستويات التنبه، وحالات الصداع قبل وبعد أخذهم لجرعة الكافيين الحقيقية، أو الوهمية، كما طلب منهم القيام بمجموعة من المهام على جهاز الكمبيوتر، لاختبار مستويات الذاكرة، والانتباه واليقظة لديهم.

وجد خبراء الدراسة أيضاً أن الاستعداد الجيني للتوتر والقلق لم يخف أو يردع مع شرب القهوة، وأن الأفراد الذين يشعرون بالتوتر يميلون لشرب كمية أكبر بقليل من أولئك الذين لا يشعرون بالتوتر، وتقترح الدراسة أن ارتفاع التوتر قليلاً لدى الأفراد يمكن أن يكون سببه الكافيين نفسه والشعور الذي يسببه.

ووجد خبراء الدراسة أيضاً أن الاستعداد الجيني للتوتر والقلق لم يخف أو يردع مع شرب القهوة، وأن الأفراد الذين يشعرون بالتوتر يميلون لشرب كمية أكبر بقليل من أولئك الذين لا يشعرون بالتوتر، وتقترح الدراسة أن ارتفاع التوتر قليلاً لدى الأفراد يمكن أن يكون سببه الكافيين نفسه والشعور الذي يسببه.

فوائد على الرغم من أن الدراسة الأخيرة تدل على عدم وجود فوائد حسية منبهة إضافية قد تفيد شاربي القهوة، إلا أن دراسة سابقة أظهرت فوائد غذائية عدة للقهوة، منها احتواؤها على الكالسيوم، إضافة إلى مئات المركبات الحيوية الفعالة المحتملة مثل البوليفينول والتي تدعم الصحة، بحسب الدراسة الأميركية التي نشرت في الدورية الأميركية للتغذية السريرية في أبريل الماضي.

وقد اقترحت دراسات مراقبة وجود علاقة مفيدة بين استهلاك القهوة والفئة الثانية من السكري، إلا أنها تشدد على أهمية القيام باختبارات مباشرة للتأكد من صحة النتائج وأسبابها.

وقالت المتحدثة الرسمية للجمعية الأميركية للتغذية شيلي ماغواير، إن «الدراسة تضيف المزيد من التأكيد أن كوب قهوتي الصباحي الساخن يمكن أن يكون سبباً في بقائي بصحة جيدة، وعلى الرغم من أنني عالمة وباحثة، إلا أنني لا أزال أثق بأن ما نتناوله ونشربه من الأمور التي كانت ولا تزال جزءاً من ثقافتنا على مدى أجيال هي جيدة لنا في معظم الأمر، أو على الأقل ليست سيئة أو مضرة بصحتنا إن كانت في مستوياتها المعتدلة.

وأضافت: إذا استطاعت الاختبارات السريرية، أن تؤكد أن القهوة يمكن أن تقلل الالتهاب المزمن في الجسم، وترفع من مستويات الكوليسترول الجيد، فإنني سأجد متعة أكبر عند شربي لقهوتي الصباحية.


القهوة لا تزيد اليقظة في المساء لدى المدمنين عليها انما تضر بالصحة

القهوة و الشاي ليس لهما علاقة بسرطان الثدي

امش يوميا.. و دع قهوتك تبرد

بعض الاغذية التي تؤثر على الحالة النفسية

نصائح و إرشادات لصحتكم

 كيف تتغلب على الصداع ؟ 

الشاي الأخضر...... مزاج ودواء

 

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)