• عدد المراجعات :
  • 214
  • 5/8/2010
  • تاريخ :

اوغلو يعلن موافقة ايران اجراء محادثات حول النووي في تركيا

وزير الخارجية التركي احمد داود اغلو و منوتشهر متکي

قال وزير الخارجية التركي احمد داود اغلو، ان طهران أعلنت موافقتها على اجراء المحادثات المتعلقة ببرنامحها النووي في تركيا.

وأعلن اوغلو خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الايراني منوتشهر متكي في اسطنبول، ان الاخير وافق على اجراء مفاوضات بين مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الاوربي كاترين اشتون وامين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني سعيد جليلي في تركيا.

وأعلن اوغلو خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الايراني منوتشهر متكي في اسطنبول، ان الاخير وافق على اجراء مفاوضات بين مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الاوربي كاترين اشتون وامين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني سعيد جليلي في تركيا

من جهته، قال وزير الخارجية الايراني ان على واشنطن والدول الاخرى الاعضاء في مجلس الامن التعامل مع هذا الموضوع بشكل بناء.

وكان وزيرا الخرجية الايرانيوالتركي بحثا في اسطنبول التطورات الاقليمية والدولية، إضافة الى العلاقات الثنائية.

وقالت مصادر تركية، إن الجانبين ناقشا الازمة المثارة من قبل الغرب حول البرنامج النووي الايراني، إضافة الى التطورات الحاصلة في هذا الاتجاه.

وأضافت المصادر أن الجانبين تداولا المقترحات المطروحة على مؤتمر مراجعة معاهدة حظر الانتشار النووي في نيويورك، لاسيما الدعوات الى جعل منطقة الشرق الاوسط خالية من أسلحة الدمار الشامل.

وكانت تركيا قد ظهرت كمؤيد رئيس لحل دبلوماسي للأزمة الدولية بشأن البرنامج النووية الإيرانية السلمي، حيث رفضت ايران اتفاقا توسطت فيه الوكالة الدولية للطاقة الذرية، لعدم تقديم الغرب ضمانات كافية بأنه سيتم بالفعل تسليم الوقود لطهران بعد ان تشحن طهران نسبة كبيرة مما لديها من اليورانيوم المحلي منخفض التخصيب إلى الخارج لتحويله إلى قضبان وقود للمفاعل الخاص بالأبحاث الطبية في طهران.

وكانت تركيا قد ظهرت كمؤيد رئيس لحل دبلوماسي للأزمة الدولية بشأن البرنامج النووية الإيرانية السلمي، حيث رفضت ايران اتفاقا توسطت فيه الوكالة الدولية للطاقة الذرية، لعدم تقديم الغرب ضمانات كافية بأنه سيتم بالفعل تسليم الوقود لطهران بعد ان تشحن طهران نسبة كبيرة مما لديها من اليورانيوم المحلي منخفض التخصيب إلى الخارج لتحويله إلى قضبان وقود للمفاعل الخاص بالأبحاث الطبية في طهران.

وكان أوغلو أكد مجددا خلال زيارة قام بها مؤخرا لطهران أن هناك حاجة للدبلوماسية لتسوية المشكلة لأن الوسائل العسكرية والهجمات والعقوبات أو الحظر لن تكون مجدية.

وكان متكي قد اجتمع في نيويورك مع اعضاء مجلس الامن الدولي خلال مأدبة عشاء أقامها في منزل المندوب الايراني الدائم لدى الامم المتحدة محمد خزاعي.

وقال مندوب اليابان انه جرى تبادل الافكار العامة دون اثارة قضية العقوبات.كما التقى متكي كتلة دول عدم الانحياز.

المصدر: العالم الاخباري

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)