• عدد المراجعات :
  • 1039
  • 3/13/2010
  • تاريخ :

رد شبهة هل الإمامة جعل إلهي ؟(2)

بقیة الله خیر لکم

الإمامة جعل و عهد إلهي

عندما نقف على نصّ قرآني واحد يلتقي في الدلالة على المطلوب مع عدّة نصوص قرآنية أخرى ، وهو قاله تعالى : ( وَإِذِ ابْتَلَى‏ إِبْرَاهِيمَ رَبّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمّهُنّ قَالَ إِنّي جَاعِلُكَ لِلنّاسِ إِمَاماً قَالَ وَمِنْ ذُرّيَتِي قَالَ لاَ يَنَالُ عَهْدِي الظّالِمِينَ ) ، (1) ، نجد أنّه يكشف وبكل وضوح عن كون الإمامة عهداً وجعلاً واصطفاءً واختياراً من الله تعالى لذلك الإنسان الذي يرى الله عزّ وجلّ فيه القابلية والاستعداد لتسنّمه هذا المنصب الإلهي .

من ذلك يتضح أنّ الرؤية القرآنية للإمام الهادي أن يكون بجعل وعهد من الله تعالى : ( إِنّي جَاعِلُكَ لِلنّاسِ إِمَاماً قَالَ وَمِنْ ذُرّيَتِي قَالَ لاَ يَنَالُ عَهْدِي الظّالِمِينَ )، (2) ، وقوله تعالى : ( وَجَعَلْنَاهُمْ أَئِمّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا لَمّا صَبَرُوا وَكَانُوا بِآيَاتِنَا يُوقِنُونَ ) ، (3) ، وقوله تعالى : ( وَجَعَلْنَاهُمْ أَئِمّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِمْ فِعْلَ الْخَيْرَاتِ )، (4) ، وقوله تعالى : ( وَاجْعَلْنَا لِلْمُتّقِينَ إِمَاماً )، (5) ، وقوله تعالى : (وَنَجْعَلَهُمْ أَئِمّةً وَنَجْعَلَهُمُ الْوَارِثِينَ ) ، (6) .

------------------------------------------------

الهوامش

(1) البقرة : 124 .

(2) البقرة : 124 .

(3) السجدة : 24 .

(4) الأنبياء : 73 .

(5) الفرقان : 74 .

(6) القصص : 5


رد شبهة هل الإمامة جعل إلهي ؟(1)

خلق الرسول(ص) و علي بن أبي طالب من نور واحد

أن أهل بيت الرسول (ص) يساوونه في خمسة أشياء

الشيعة و محن أهل البيت ( عليهم السلام )

 

 

 

 

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)