• عدد المراجعات :
  • 2547
  • 2/16/2010
  • تاريخ :

مدينة لوسيرن

مدينة لوسيرن

تعرف إلى سويسرا من خلال أشهر مدنها

تعتبر سويسرا من أكثر بلدان العالم ثراء وإحدى أغنى دول العالم حسب دخل الفرد؛ إذ يصل دخل الفرد من الناتج المحلي الإجمالي إلى 67.384 دولار أميركي كما أن زيوريخ وجنيف احتلتا متتاليتين المركزين الثاني والثالث في ترتيب أعلى مستوى للحياة في مدن العالم. وتتبع سويسرا سياسة خارجية محايدة يعود تاريخها إلى عام 1515. هي جمهورية فيدرالية في وسط أوروبا تتكون من 26 كنتونا على مساحة إجمالية تبلغ 41285 كيلومترا مربعا وتعد مدينة برن مركز سلطاتها الإدارية وعاصمة الاتحاد.

تحتل سويسرا المركز الأول في أوروبا من حيث عدد الطلاب الأجانب وثاني دولة في العالم بالنسبة لإجمالي عدد الطلبة في البلاد وتضم أكبر عدد من المبدعين حائزي جوائز نوبل (بالنسبة لعدد السكان) وتحتل سويسرا المرتبة الأولى في العالم من حيث المنشورات العلمية

تحتل سويسرا المركز الأول في أوروبا من حيث عدد الطلاب الأجانب وثاني دولة في العالم بالنسبة لإجمالي عدد الطلبة في البلاد وتضم أكبر عدد من المبدعين حائزي جوائز نوبل (بالنسبة لعدد السكان) وتحتل سويسرا المرتبة الأولى في العالم من حيث المنشورات العلمية. وتصنف جامعة زيوريخ ETH ثالث أفضل جامعة كما أن جامعة بازل عمرها أكثر من 549 سنة وهي واحدة من أقدم جامعات العالم.

يوجد في سويسرا أربع لغات رسمية هي الألمانية، والفرنسية، والإيطالية، والرومانشية. يتحدث غالبية سكان شمال ووسط سويسرا بالألمانية في الغرب، وهناك القليل ممن يتحدثون الفرنسية والإيطالية في الجنوب ومناطق الجبال لكن تعتبر سويسرا من دول أل دوتشا (Dutch) وهم من سلالات ألمانية حيث يبلغ عدد سكان سويسرا تقريبا 7.700.200 مليون نسمة ويعيش معظم السكان في مناطق الهضبة السويسرية حيث تتركز مدن البلاد الرئيسية بينها مدينتان عالميتان هما جنيف وزيوريخ إضافة إلى مدن مثل بازل، ولوزان. وسويسرا بلد علماني بطبيعته ولا يوجد دين رسمي للدولة ولكن دستورها الفيدرالي ما زال مُستهلا بعبارة «باسم الرب» والديانة الشائعة فيها هي المسيحية بكلا المذهبين البروتستانتي والكاثوليكي. هذا وتعتبر لوسيرن من أجمل مدن العالم على الإطلاق لذا تحظى باهتمام أكبر عدد من السائحين لما تتمتع به من موقع جغرافي غاية في الروعة مقارنة بجنيف وبرن.

مدينة لوسيرن

أهم وأشهر مدن سويسرا لوسيرن (مدينة الجسور):

 تقع في الطرف الشمالي الغربي لبحيرة لوسيرن، ويعتمد اقتصاد لوسيرن على السياحة والتجارة. كما تقدم خدمات في مجالات مثل النقل والصحة والتشاور. هناك ما يزيد عن أربعة ونصف فرصة عمل في قطاع الخدمات لكل شخص مقابل وظيفة واحدة في الصناعة أو الزراعة.

وترتبط لوسيرن التي سميت بمدينة الجسور بخطوط القطار مباشرة مع معظم المدن السويسرية الكبرى وميلانو وإلى معظم دول أوروبا عن طريق السكك الحديدية للاتحاد السويسري، وأيضا مع قطاع نقل Zentralbahn الخاص. كما توجد في المدينة جامعة صغيرة، سيتم توسيعها في السنوات القليلة المقبلة لما تتمتع به من سمعة قوية.

كانت المدينة تابعة للدير الألزاسي في مرباش، ولكن تدريجيا اكتسبت الحكم الذاتي عام 1178 وتلك بمثابة نقطة تحول في علاقاتها مع الدير، ومنذ تأسيسها كمدينة. وبعد افتتاح ممر جوتهارد في أوائل القرن الثالث عشر، أصبحت المدينة غنية بوصفها نقطة انطلاق مهمة على الطريق بين إيطاليا وشمال أوروبا مما مهد المدينة للانضمام إلى الاتحاد السويسري الصغير في عام 1332. هذا وتبلغ مساحة لوسيرن 9.324 ميل مربع ويصل عدد السكان إلى 57.533 نسمة وترتفع عن مستوى سطح الأرض بـ436 مترا ويتحدث سكانها الألمانية - السويسرية Swiss German ولعل أول ما يلفت أنظار الزائر إلى لوسيرن تلك المجموعة الفاخرة من الفنادق التي يتبوأ ريادتها فندق غراند أوتيل ناشيونال GRAND HOTEL NATIONAL الذي يحتل موقعا فريدا على بحيرة لوسيرن، ومطعم تريانون LE TRIANON العريق وأحد أشهر مطاعم لوسيرن على الإطلاق بما يقدمه من أطباق تقليدية سويسرية بأيدي طهاة محترفين سيتذكرهم الزائر دوما لأن الأطباق الشهية من الصعب تناولها في أي مكان آخر في المعمورة.

مدينة لوسيرن

ويعتبر محل «بوكرير» أضخم مركز بيع للساعات الثمينة في سويسرا لا سيما الرولكس. وقد تأسس عام 1888 ليصبح أحد أبرز معالم لوسيرن التي يتوجب على السائح إلقاء نظرة فاحصة على ما يزيد عن 3000 موديل مختلف للساعات الأنيقة للتعرف على أحدث ما وصلت إليه صناعة الساعات التي تميزت بها سويسرا كأكبر بلد مصنع لها في العالم. ويعتبر محل بوخرير الراقي مقصدا للمواطن السويسري العاشق لاقتناء ساعة العمر من بين المجموعات النادرة التي يصل سعر بعضها للملايين. كما أن المحل مسجل في موسوعة «جينز» للأرقام القياسية لكونه أكبر مركز لبيع ساعات تعمل بالكرات المتدحرجة في العالم. ولعل متعة الزائر لا تكتمل إلا بزيارة مطعم توبي TAUBE للتعرف على نموذج المطاعم الكلاسيكية التي تقدم أشهى لحوم بقرية مشوية على الطريقة الإيطالية.

اللافت للنظر أن الزائر القادم من الشرق الأوسط بوجه عام ومن العالم العربي بوجه خاص لا يهتم سوى بزيارة المدينتين العالميتين جنيف وزيوريخ ثم أرض الأحلام لوسيرن رغم أن إقليم تيتشينو يحوي بين أحضانة أجمل بقاع سويسرا على الإطلاق حيث الطبيعة الساحرة والبحيرات والأزهار التي تضيف إحساسا مرهفا يتناثر شذاه من إزهار الكاميليا والزنبق التي تزدحم بها الحدائق فتشعر وكأنك أمام مخزن لا ينضب من أرقى أنواع العطور التي يتغلغل أريجها إلى دواخلك بشكل تلقائي. تيتشينو: في فصل الشتاء تكشف تيتشينو عن سر ومغزى الطبيعة الحقيقية. ففي الوقت الذي تغطي فيه الثلوج قمم جبال الألب والوديان، تجد مناطق البحيرات تتمتع بمناخ معتدل، وأحيانا استثنائي في قلب جبال الألب وأوروبا، إنها خليط من المناظر الطبيعية الجبلية النموذجية. وأرض التناقضات الطبيعية، لأنها تتيح لك تجربة الاختيار، على نحو مباشر، واقتران جغرافي فريد من الصعب العثور على مثيلة في أي مكان آخر، ففي فصل الشتاء يمكن أن ترى الثلج وأشجار النخيل وهو مشهد غير متكرر في أي مكان آخر في العالم.


مدينة أسكونا

فندق الفضاء سيصبح حقيقة في العام 2012

هل سمعتم عن بورا بورا؟.. أجمل جزيرة في العالم

المدينة العائمة.. رؤية مختلفة للمستقبل

 

 

 

 

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)