• عدد المراجعات :
  • 444
  • 1/31/2010
  • تاريخ :

حماس: إغتيال المبحوح دليل على إجرام الإحتلال

قيادي في حماس

إعتبر قيادي في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" اغتيال القيادي في كتائب القسام الجناح العسكري للحركة عبد الرؤوف المبحوح، دليلاً على إجرام هذا الإحتلال وطبيعته العدوانية، مؤكداً أن المقاومة ماضية بكل قياداتها وكوادرها نحو النصر.

إعتبر قيادي في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" اغتيال القيادي في كتائب القسام الجناح العسكري للحركة عبد الرؤوف المبحوح، دليلاً على إجرام هذا الإحتلال وطبيعته العدوانية، مؤكداً أن المقاومة ماضية بكل قياداتها وكوادرها نحو النصر.

وقال مسؤول العلاقات الدولية في حركة حماس أسامة حمدان في تصريح خاص لقناة العالم الإخبارية الجمعة: "في كل أنحاء العالم وقعت اغتيالات صهيونية بحق القادة الفلسطينيين، وهذا ما يكرس طبيعة هذا الإحتلال المجرم الإرهابي"، مؤكداً أن كل قيادي وكل كادر في حركة حماس هو مشروع جهاد وشهادة وأن مشروع الحركة والمقاومة هو مشروع نصر بإذن الله.

من جانبه، قال رئيس المكتب السياسي لحركة حماس أثناء تشييع جثمان المبحوح:" إن المقاومين وأبناءهم وأحفادهم سيواصلون المقاومة التي تشكل خيارهم الإستراتيجي، وسينتقمون لدماء المبحوح".

وأفاد مراسلنا أن آلاف الفلسطينيين والسوريين احتشدوا في جامع الوسيم والساحات المحيطة به في مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينين، في مقدتهم قيادة حركة حماس، وشيعوا جثمان الشهيد المبحوح، إلى مثواه الأخير في مقبرة الشهداء في المخيم.

المبحوح قد اغتيل بإمارة دبي في الـ 20 من شهر كانون الثاني/يناير الجاري، فيما لم يكشف عن تفاصيل العملية بانتظار استكمال نتائج التحقيق

وكان المبحوح قد اغتيل بإمارة دبي في الـ 20 من شهر كانون الثاني/يناير الجاري، فيما لم يكشف عن تفاصيل العملية بانتظار استكمال نتائج التحقيق.

المصدر: العالم الاخباري

 

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)