• عدد المراجعات :
  • 652
  • 8/29/2009
  • تاريخ :

الإمام الخامنه اي يعزي بمناسبة رحيل السيد عبد العزيز الحکيم

الإمام الخامنه ای

أصدر سماحة آية الله العظمي السيد الخامنه اي بيان تعزية بمناسبة رحيل حجة الإسلام و المسلمين السيد عبد العزيز الحکيم فيما يلي ترجمة‌ نصه:

بسم الله الرحمن الرحيم

بلغنا بکل حزن و أسف خبر رحيل رئيس المجلس الأعلي الإسلامي العراقي سماحة حجة الإسلام السيد عبد العزيز الحکيم إلي ديار الخلد.

إنها لخسارة کبيرة للشعب و الحکومة في العراق و فقدان أليم للجمهورية ‌الإسلامية. لقد کان آخر الأبناء البررة لمرجع الشيعة الکبير المرحوم آية الله العظمي السيد محسن الحکيم و الذين نالوا جميعاً و سام الشهادة في سبيل الکفاح ضد النظام البعث السفاح في العراق و عملاء الاستکبار أو تحملوا الامتحانات العصيبة لهذا الجهاد العظيم. الخدمات التي قدمها هذا العالم الديني المجاهد من أجل تشکيل الحکومة‌ الوطنية في العراق سواء في فترة إقامته في إيران أو بعد سقوط حکومة صدام و انتقاله إلي بلده نادرة‌ و لا يمکن نسيانها.

إنني إذ أبدي أسفي الشديد لهذا الحدث الأليم أقدم تعزيتي الحارة لعموم الشعب العراقي الشقيق و للحکومة‌ العراقية و للمجلس الأعلي الإسلامي العراقي و لعائلة الحکيم الرفيعة و لأبنائه البررة الأکفاء و خصوصاً حضرة‌ السيد عمار الحکيم، و أسأل الله للمرحوم الرحمة و المغفرة‌ الإلهية و الشموخ و التقدم للشعب و الحکومة في العراق.

السيد علي الخامنه اي

5 شهريور 1388 الموافق للسادس من رمضان 1430 هجرية قمرية

 

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)