• عدد المراجعات :
  • 2117
  • 8/26/2009
  • تاريخ :

أدلّة جمع القرآن في زمان الرسول  (صلى الله عليه واله وسلم)

القرآن

أدلّة جمع القرآن في زمان الرسول (ص)

الجزء الثاني

روي في أحاديث صحيحة : « أنّ جبرئيل كان يعارض رسول الله (صلى الله عليه و اله  وسلم) القرآن في شهر رمضان ، في كلِّ عامٍ مرّة ، و أنّه عارضه عام وفاته مرّتين » ، (1) ، و كان رسول الله (صلى الله عليه و اله و سلم) يعرض ما في صدره على مافي صدور الحفظة الذين كانوا كثرة ، و كان أصحاب المصاحف منهم يعرضون القرآن على النبي (صلى الله عليه واله وسلم) ، فعن الذهبي : « أنّ الذين عرضوا القرآن على النبي (صلى الله عليه واله وسلم) سبعة : عثمان بن عفان ، و علي بن أبي طالب ، و عبدالله بن مسعود ، و أُبي ابن كعب ، و زيد بن ثابت ، و أبو موسى الاَشعري ، و أبو الدرداء » ، (2).

 و عن ابن قتيبة : « أنّ العرضة الاَخيرة كانت على مصحف زيد بن ثابت » ، (3) ، و في رواية ابن عبدالبرّ عن أبي ظبيان : « أنّ العرضة الأخيرة كانت على مصحف عبدالله بن مسعود » ، (4).

و في عديد من الروايات أنّ الصحابة كانوا يختمون القرآن من أوله إلى آخره ، و كان الرسول (صلى الله عليه واله وسلم) قد شرّع لهم أحكاماً في ذلك ، و كان يحثّهم على ختمه ، فقد روي عنه (صلى الله عليه واله وسلم) أنّه قال : « إنّ لصاحب القرآن عند كلِّ ختم دعوةً مستجابةٍ  » ، (5) . و عنه (صلى الله عليه واله وسلم) قال : « من قرأ القرآن في سبعٍ فذلك عمل المقربين ، ومن قرأه في خمسٍ فذلك عمل الصدّيقين » ، (6). و عنه (صلى الله عليه واله وسلم) قال : « من شهد فاتحة الكتاب حين يستفتح كان كمن شهد فتحاً في سبيل الله ، و من شهد خاتمته حين يختمه كان كمن شهد الغنائم» ، (7).

 و معنى ذلك أنّ القرآن كان مجموعاً معروفاً أوّله من آخره على عهد رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم) ، فعن محمد بن كعب القرظي ، قال : « كان ممّن يختم القرآن ورسول الله (صلى الله عليه واله وسلم) حيّ : عثمان ، وعليّ ، وعبدالله بن مسعود » ، (8).

 و قال الطبرسي : « إنّ جماعة من الصحابة مثل عبدالله بن مسعود وأُبي ابن كعب وغيرهما ختموا القرآن على النبيّ (صلى الله عليه واله وسلم) عدّة ختمات » ، (9).

 و روي عنه (صلى الله عليه واله وسلم) : « أنّه قد أمر عبدالله بن عمرو بن العاص بأن يختم القرآن في كلِّ سبع ليالٍ ـ أو ثلاث ـ مرّة ، وقد كان يختمه في كل ليلة » ، (10). و أمر النبيّ (صلى الله عليه واله وسلم) سعد بن المنذر أن يقرأ القرآن في ثلاث ، فكان يقرؤه كذلك حتى تُوفي ، (11).

------------------------

(1) كنز العمال 12 : حديث 34214 ، مجمع الزوائد 9 : 23 ، صحيح البخاري 6 : 319 .

(2) البرهان للزركشي 1 : 306 .

(3) المعارف : 260 .

(4) الاستيعاب 3 : 992 .

(5) كنز العمال 1 : 513حديث 2280 .

(6) كنز العمال 1 : 538حديث 2417 .

(7) كنز العمال 1 : 524حديث 2430 .

 (8) الجامع لاَحكام القرآن 1 : 58 .

(9) مجمع البيان 1 : 84 .

(10) سنن الدارمي 2 : 471 ، سنن أبي داود 2 : 54 ، الجامع الصحيح للترمذي 5 : 196 ، مسند أحمد 2 : 163 .

(11) مجمع الزوائد 7 : 171 .


طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)