• عدد المراجعات :
  • 1990
  • 9/22/2007
  • تاريخ :

جوجل ومايكروسوفت تنافس مستمر وصراع مزمن

جوجل

     دخلت العلاقة بين شركة جوجل صاحبة أكبر محرك بحث على الإنترنت وشركة مايكروسوفت فى نفق مظلم بعد أن استمرت الأولى فى توجيه انتقاداتها لعملاق صناعة البرمجيات في العالم متهمة إياها بانتهاك قوانين مكافحة الاحتكار.

فقد ذكر تقرير أميركي أن الشركة المالكة لمحرك جوجل للبحث اتهمت شركة مايكروسوفت بخرق اتفاق تسوية قانونية يستهدف الحد من هيمنة نظام تشغيل ويندوز من إنتاج مايكروسوفت على السوق.

وزعمت جوجل أن أحدث نسخ نظام تشغيل ويندوز "فيستا" يعمل ببطء فى حالة استخدام برامج بحث على سطح المكتب من إنتاج شركات منافسة مثل جوجل وشركات أخرى لأن من المستحيل تقريباً إبطال عمل محرك بحث ويندوز فيستا على سطح المكتب.

يأتي ذلك رغم أن عدداً محدوداً من مستخدمي الانترنت يملكون أداة جوجل البحثية المجانية على أجهزتهم إلا أن الشركة زعمت أنها ساعدت في بناء علاقة طيبة بين جوجل ومستخدمي شبكة الانترنت.

وأفادت صحيفة وول ستريت جورنال بأن جوجل قدمت شكوى من 50 صفحة في أبريل أمام وزارة العدل الاميركية تقول فيها ان مستخدمي نظام فيستا يحرمون من بعض مميزات النظام اذا قاموا بتحميل اداة البحث التابعة لجوجل.

وأشارت الصحيفة إلى أن جوجل تجري مباحثات مع وزارة العدل بخصوص هذا الموضوع منذ عام، ولكن محللين قالوا ان الشكوى من المرجح ان تكون رداً على شكوى قانونية منفصلة تقدمت بها مايكروسوفت ضد هيمنة غوغل المزعومة على سوق الاعلانات الالكترونية

ومن جانبها، أكدت مايكروسوفت أنها قامت بإجراء عدد من التغييرات على نظام التشغيل الجديد لإيجاد حلول للمسائل التي أعرب البعض عن قلقه منها، وتعهدت بمواجهة أي مشكلات تشريعية أخرى يمكن أي تواجهها ويندوز فيستا.

 

 

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)