• عدد المراجعات :
  • 5076
  • 8/28/2007
  • تاريخ :

خطبة الإمام علي ( عليه السلام ) الخالية من النقط

(الإمام علي ( عليه السلام

قال ( عليه السلام ) : ( الْحَمْدُ للهِِ أَهل الْحَمْدِ وَمَأْواهُ ، وَلَهُ أَوْكَدُ الْحَمْدِ وَأَحْلاَهُ ، وَأَسْرعُ الْحَمْدِ وَأَسراهُ ، وَأَطْهرُ وَأَسْماهُ ، وَأَكْرمُ الْحَمْدِ وَأَوْلاَهُ ...

الْحَمْدُ للهِِ الْمَلِكِ الْمَحْمُودِ ، الْمَالِكِ الْوَدُودِ ، مُصَوِّرِ كُلِّ مَوْلُود ، وَمَوْئِلِ كُلِّ مَطْرُود ، وَسَاطِحِ الْمِهَادِ ، وَمُوَطِّدِ الأطْوادِ ، وَمُرْسِلِ الأمْطَارِ ، وَمُسَهِّلِ الأَوْطَارِ ، عَالِمِ الأَسْرارِ وَمُدْرِكِهَا ، وَمُدَمِّرِ الأَمْلاَكِ وَمُهْلِكِهَا ، وَمُكَوِّرِ الدُّهُورِ وَمُكَرِّرِهَا ، وَمُورِّدِ الأُمُورِ وَمُصَدِّرِهَا ، عَمَّ سماءه ، وَكَمَّلَ رُكَامَهَ وَهَمَلَ ، وَطَاوَعَ السَّؤالَ وَالأَمَلَ ، وَأَوْسَعَ الرَّمْلَ وَأَرْمَلَ ، أحمده حمداً ممدوداً ، وأوحده كما وحد الأواه ، وهو الله لا إله للأمم سواه ، ولا صادع لما عدل له وسواه ، أَرْسَلَ مُحَمَّداً عَلَماً لِلإِسْلاَم ، وَإِماماً لِلْحُكّام ، مُسَدِّداً لِلرُّعاعِ ، ومعطل أحكام ود وسواع ، أعلم وعلم ، وحكم وأحكم ، وأصل الأصول ، ومهد وأكد الموعود وأوعد ، أوصل الله له الإكرام ، وأودع روحه الإسلام ، ورحم آله وأهله الكرام ، ما لمع رائل وملع دال ، وطلع هلال ، وسمع إهلال .

اِعْملُوا رَحمكُمْ اللهُ أَصْلَحَ الأَعْمَالِ ، وَاسْلُكُوا مَصالِحَ الْحَلاَلِ ، وَاطْرَحُوا الْحَرامَ وَدَعُوهُ ، وَاسْمَعُوا أَمْرَ اللهِ وَعُوهُ ، وَصِلُوا الأَرْحَامَ وَرَاعُوها ، وَعَاصُوا الأَهْواءَ وَارْدَعُوها ، وصاهروا أهل الصلاح والورع ، وصارموا رهط اللهو والطمع ، ومصاهركم أطهر الأحرار مولداً ، وأسراهم سؤدداً ، وأحلامكم مورداً ، وها هو أمّكم وحل حرمكم مملكاً عروسكم المكرّمة ، وما مهر لها كما مهر رسول الله أم سلمه ، وهو أكرم صهر أودع الأولاد ، وملك ما أراد ، وما سهل مملكه ، ولا هم ولا وكس ملاحمه ولا وصم ، اسأل الله حكم أحماد وصاله ، ودوام إسعاده ، وأهلهم كلا إصلاح حاله ، والأعداد لمآله ومعاده ، وَلَهُ الْحَمْدُ السَّرْمَدُ ، وَالْمَدْحُ لِرَسُولِهِ أَحْمَدَ ... ) .

هذا إن دل على شيء فإنّما يدل على عظيم الفصاحة والبلاغة ، التي يمتلكها الإمام علي ( عليه السلام ) فهو باب مدينة العلم ، الذي منه أتت البلاغة وإليه تنتهي ، وكيف لا وقد قال بحقّه الرسول ( صلى الله عليه وآله ) : ( أنا مدينة العلم وعليُّ بابها ) .

 

آخر مقترحات المنتسبین
غیر معروف
السلام علیك یاابا الحسن یوم ولدت ویوم استشهد ویوم تبعث حیا جزاكم الله خیر الجزاء وثبتكم على ولایة امیر المؤمنین
جواب تبیان :
الأربعاء 8 رمضان 1433
عمار علي علي
لایحتاج الى وصف
جواب تبیان :
الأحد 20 ربيع الاول 1432
غیر معروف
بسم الله الرحمن الرحیم ألف الحمد لله لأننا من شیعة النبی الأكرم واله وعلی وأولاده (ع) الذی لا یعترف فلیقدم الأغضل (طبعا لایوجد ) مع الشكر والأحترام
جواب تبیان :
الأثنين 14 ربيع الاول 1432
علي حرقوص
الحمد لله رب العالمین على نعمته التی انعم علینا بها نعنة محمد وآل محمد الطیبین الأطهار الأبرار
جواب تبیان :
الأربعاء 29 محرم 1432
اياد غير معروف غير معروف
السلام علیك یا سیدی و امامی اللهم صلی على سیدنا محمد و اله الطیبین الطاهرین و صحبه الاخیار المنتجبین
جواب تبیان :
الثلاثاء 21 محرم 1432
غیر معروف
ممتاز
جواب تبیان :
الجمعة 10 شوال 1431
عاشق اهل البيت امين امين
ما شاء الله خطبة تخلو من النقط لكنها اكثر من رووعة
مشكوور یا جماعة على النقل
فی میزان حسناتكم ان شاء الله
جواب تبیان :
الأثنين 14 ذيحجه 1430
غیر معروف
سلآمـ ـآلله علیكـ یـآ ـإمـآمی یـآعلی ~
جواب تبیان :
الأثنين 8 جمادي الثاني 1430
اروى الصكري الصكري
ما اجمل كلماتك یامولای
جواب تبیان :
السبت 14 ربيع الاول 1430
زينه مذحج مذحج
بارك الله فیكم
مأجورین ان شاء الله
بحق محمد و ال بیته الطیبین الطاهرین
جواب تبیان :
الثلاثاء 27 صفر 1430
محمد نبوزي أبو يوسف أبو يوسف
جزاك الله حیرا على هذه المقالة وأعطاك حتى أرضاك
جواب تبیان :
السبت 15 ذيقعده 1429
hassan zeaiter zeaiter
لیما لم ترسلوها إلى جمیع أهل الشیعى لكی یعرفُ إمامنا حق المعرفه
وشكراً ....
جواب تبیان :
الأربعاء 29 شوال 1429
غیر معروف
احسن الله لكم و جزاكم الله خیر الجزاء
جواب تبیان :
الخميس 18 رمضان 1429
عبد الله السلامي
سلام عليك ياسيدي ويامولاي يا امير المؤمنين
جواب تبیان :
الخميس 30 شعبان 1428

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(14)