• عدد المراجعات :
  • 1109
  • 7/30/2007
  • تاريخ :

 

النساء أكثر خبرة على الإنترنت من الرجال!!

الإنترنت

 

  قامت مؤسسة موري المتخصصة في إجراء مسح إلكتروني على ما يزيد من ألف متصفح ومتصفحة للإنترنت كشف عن أن النساء يواجهن صعوبات أقل من الرجال في أثناء تجوالهم على الإنترنت.

 فعلي سبيل المثال تعرض 46% من الرجال للإصابة بفيروسات الحاسب بينما لم يتعرض سوى 38% فقط من النساء لذلك، بينما اشتكى نصف الرجال تقريباً من الرسائل الدعائية.. كما كشف المسح أيضاً عن زيادة نسبة تعرض الرجال لعمليات الاحتيال والتزوير. فقد قال 29% من المستخدمين الرجال: إنهم قد قاموا باستقبال رسائل مزيفة مقارنة بـ16% من المتصفحات النساء.

وقبل أن يبدأ قراؤنا من النساء في التهليل لنتائج تلك الدراسة، نعتقد أنهن يجب أن يأخذن بعين الاعتبار النتيجة القادمة وهي أن النساء أقل وعياً بتهديدات الإنترنت من الرجال، حيث قال 18% من النساء اللاتي تمت مقابلتهن: إنهن يعرفن معني مصطلح (الاحتيال والتزوير على الإنترنت) مقارنة بـ37% من الرجال الذين كانوا يعرفون معني المصطلح، ولكنهم لا يترجمون هذه المعرفة إلى فائدة عملية على ما يبدو.

وفي نفس الإطار قال 10% فقط من النساء: إنهن يعلمن معني مصطلح (برامج تسجيل لوحة المفاتيح) أو keylogging مقارنة بـ27% من الرجال، كما أظهرت نتائج السؤال المتعلق بالوعي ببرامج التجسس نفس المؤشرات ونفس الفجوة بين الجنسين لصالح الرجال: فقد قال 29% من النساء: إنهن يعملن ماهية هذه البرامج في مقابل 51% من الرجال يعرفون معناها.

 

 

 

 

 

 

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)