• عدد المراجعات :
  • 2415
  • 7/30/2007
  • تاريخ :

   

  

زيت السمك مفيد في ابعاد الکآبة

السمك

قال علماء إن تناول ملعقة من زيت السمك يومياً يمكن يقى من الكآبة.

وأظهرت دراسة شملت حوالى 22 ألف شخصاً فوق الأربعين أن الذين يتناولون زيت السمك بشكل منتظم يصبحون أقل عرضة للاصابة بالكآبة مقارنة بغيرهم.

وبحسب الدراسة أنه كلما تناول المرء زيت السمك كلما قلّ تعرضه للكآبة.

وزيت السمك غنى بالأحماض الدهنية، أوميغا 3، و له فوائد صحية كثيرة.

ويقول أطباء إن هذه المادة تنشط أدمغة الأطفال، وتخفض خطر الاصابة بالسكتة الدماغية والنوبة القلبية والسرطان لكن بعض الدراسات تشكك فى ذلك.

وقال علماء إن تناول ملعقة من زيت السمك يمكن أن يخفض خطر الاصابة بالكآبة بحوالى 30 بالمئة.

وبثت هيئة الاذاعة البريطانية أن باحثين نرويجيين أجروا دراسة شملت 21835 مريضا تتراوح أعمارهم ما بين 40 و49 سنة، و70 و74 يعيشون فى مناطق مختلفة من النروج وذلك ما بين 1997 و1999.

مشيرة إلى أن هؤلاء خلال إعدادهم لتقريرهم وضعوا فى حسبانهم عوامل يمكن أن تؤثر على الكآبة مثل العمر والجنس والتدخين وشرب القهوة والكحول ومستوى التعليم والنشاطات البدنية.

وقال البروفوسور دافيد كندال إن تناول زيت السمك يمكن أن يحسن نشاط الأوعية القلبية الوعائية، لافتاً إلى أنه لا عجب فى أن يكون الاصحاء أقل كآبة من غيرهم.

ويحاول الباحثون البريطانيون إيجاد أدوية بديلة للكآبة من تلك الموجودة فى الاسواق بسبب القلق من كثرة وصف أدوية مثل "بروزك" للذين يعانون من هذه الحالة.

يشار إلى أن الاطباء وصفوا أكثر من 31 مليون وصفة طبية لمرضى يعانون من هذه الحالة خلال عام 2006، أى بزيادة قدرها 6 بالمئة عن السنة التى سبقت ذلك.

 

 

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)