المواضیع المتعلقة
  • عدد المراجعات :
  • 15
  • 2/12/2017 3:30:00 PM
  • تاريخ :

هدف إيران الرئيسي هو إرساء الأمن والإستقرار في المنطقة

هدف إيران الرئيسي هو إرساء الأمن والإستقرار في المنطقة

قال الرئيس الإيراني "حسن روحاني" أن الهدف الرئيسي لبلاده فيما يتعلق بالشؤون الإقليمية هو إرساء الأمن والإستقرار في المنطقة، مبيناً أن ايران تولي أمن جيرانها إهتماماً كبيراً.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن الرئيس روحاني، أكد اليوم السبت خلال إجتماعه مع رئيس الوزراء السويدي "إستيفان لوفون" والوفد المرافق له في العاصمة طهران، أن الهدف الرئيسي للجمهورية الإسلامية فيما يتعلق بالشؤون الإقليمية هو إرساء الأمن والإستقرار في كافة أرجاء منطقة الشرق الإوسط.

وأضاف الرئيس روحاني أن إيران تولي مسئلة أمن دول المنطقة من جيران الجمهورية الإسلامية إهتماماً بالغاً.

وذكر الرئيس الإيراني أن الإتفاق النووي مع القوى الست الكبرى أظهر حقيقة أن إيران تتمتع بشفافية ووضوح، فيما يخص القضايا الدولية المهمة، وأثبت كذلك سلمية البرنامج النووي للبلاد.

وإعتبر الرئيس روحاني الإرهاب أهم مشكلة تواجهها المنطقة، قائلا: إن أول خطوة يجب إتخاذها في محاربة الإرهاب، هي تجفيف منابع الأفكار التي تساهم في تنميته، ثم دعم الدول التي تنشط فيها العناصر الإرهابية، لتمكينها من مواجهة الإرهابيين، والخطوة الثانية، هي العمل على تهيئة المجالات في هذه الدول أمام مشاركة جميع الفئات فيها في حكمها.

وأشار الرئيس حسن روحاني إلى الأوضاع في سوريا، قائلا: يجب اليوم علينا جميعاً أن نكون حذرين، كي يستمر إتفاق وقف إطلاق النار في هذا البلد، وكذلك مواصلة المفاوضات بين الحكومة السورية والمعارضة، مع التأكيد على محاربة الإرهابيين، داعش والنصرة، مؤكداً أنه في حال جرى مراعاة هذه العناصر الثلاث، فإن الأيام المقبلة ستشهد أوضاعا مغايرة في سوريا.

المصدر: وكالة تسنيم للأنباء

 

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)