• عدد المراجعات :
  • 2
  • 2/5/2017 12:00:00 PM
  • تاريخ :

بريطانيون ينددون بشدة بقرارات ترامب المعادية للاجئين والمسلمين

بريطانيون ينددون بشدة بقرارات ترامب المعادية للاجئين والمسلمين

ندد المحتجون البريطانيون خلال وقفتهم اليوم السبت امام مقر رئاسة الوزراء في لندن نددوا بالقرارات العنصرية والمعادية للمهاجرين واللاجئين التي اتخذها الرئيس الاميركي دونالد ترامب معلنين دعمهم للمسلمين واللاجئين.

وقالت ليندزي جرمي مديرة منظمة 'حملة التحالف لوقف الحرب' خلال كلمة القتها امام المحتشدين ان حظر دخول المسلمين الي اميركا امر يثير الضحك مؤكدة اننا نعلن للمسلمين باننا لن نترككم لوحدكم. 

واضافت : اننا متحدون امام الرئيس الاميركي دونالد ترامب ونتصدي له مخاطبة رئيسة الوزراء البريطانية ترازا مي قائلة : نحن نرفض زيارة الرئيس لاميركي الي لندن واذا لا تستمع مي لمطالبنا فاننا سنغلق شوارع لندن خلال زيارة ترامب من خلال حشودنا العظمية. 

وقال جان ريس من اعضاء ' حملة التحلف لوقف الحرب' في كلمة امام المجتمعين ان ترامب ومن خلال سياساته الحمقي لن يصل الي اي نتيجة مؤكدا ان ترامب ليس رئيسا شرعيا لاميركا مطالبا باعتقاله بسبب سياساته المعادية للمهاجرين واللاجئين.

وقال طلحة عامر من مجلس المسلمين البريطانيين في كلمة له امام المجتمعين ان السياسات المثيرة للفرقة والخاطئة لترامب ليست لها اي مكانة في بريطانيا مؤكدا 'انهم لن يسكتوا امام السياسات التدميرية والمثيرة للفرقة التي يتبعها ترامب . وقال الناشط اليهودي البريطاني ديفيد روزنبرغ في كلمة له :نخن نفتخر بان اغلبية اليهود في اميركا قد صوتوا في الانتخابات ضد ترامب لانهم ادركوا بانه شخص فاشي وعنصري. 

واضاف:نحن نقف الي جانب اخواتنا واخوتنا المسلمين في انحاء العالم ولن ننسي ابدا انه عندما قام هتلر بطرد اليهود من المانيا لم يستقبلنا اي بلد سوي البلدان الاسلامية. 

وقد اعتبر بعض المتحدثين دعم بعض الدول العربية بما فيها السعودية والامارات لترامب بانه امر يثير الاشمئزاز. 

هذا وقد تجمع حشد كبير من البريطانيين السبت امام السفارة الاميركية في لندن احتجاجا علي قرارات الرئيس الاميركي دونالد ترامب ضد المسلمين واللاجئين وذلك من خلال اطلاق شعارات مناهضة لترامب ورئيسة الوزراء البريطانية ترزا مي.

واعلن المحتجون خلال هذه الحركة الاحتجاجية التي نظمت من قبل المجموعات المناهضة للحرب والمناصرة للسلام، انهم لن يرحبوا بترامب في بريطانيا معربين عن دعمهم وترحيبهم للاجئين كما ادنوا انشاء جدار في الحدود الاميركية المكسيكية من قبل الادارة الاميركية الجديدة.

وهذه هي الوقفة الاحتجاجية الثانية التي تقام في لندن بعد اصدار ترامب قراراته

المعايدة للمسلمين واللاجئين.

المصدر: وكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)