• عدد المراجعات :
  • 0
  • 9/15/2016 6:00:00 PM
  • تاريخ :

فلسطينيان يبتكران سيارة شمسية لكسر الحصار الإسرائيلي

فلسطينيان يبتكران سيارة شمسية لكسر الحصار الإسرائيلي

الحصار الإسرائيلي المستمر للأراضي الفلسطينية على حدود قطاع غزة ضيق الخناق على الموارد الأساسية مثل الوقود.

حيث تتحكم السلطات في القدس في الكثير من مصادر الطاقة في فلسطين وإمداداتها من خلال شركة الكهرباء الإسرائيلية، وهو الأمر الذي دفع طالبين من جامعة الأزهر الإسلامية في وسط غزة، إلى تجاوز القيود المفروضة على الطاقة منذ سنوات عدة، بابتكار نموذج أولي لسيارة تعمل بالطاقة الشمسية اعتمادا على ميزانية صغيرة.

 

ويأتي تصميم السيارة التي ابتكرها كل من خالد البردويل وجمال ميقاتي، اللذان يبلغان من العمر 23 عاما، بمقعد واحد ومزودة بألواح شمسية على سطحها.

وتم انشاء هذا النموذج من السيارة في ظل استمرار معاناة الفلسطينين من أزمة الطاقة التي تفاقمت حيث غالبا ما يكون من الصعب الحصول عليها في غزة خاصة بعد أن استهدفت غارة جوية اسرائيلية محطة الكهرباء الوحيدة في غزة عام 2006.


ووفقا لمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشوون الإنسانية، فقد حصل قطاع غزة العام الماضي على 45% فقط من الكهرباء التي تحتاجها سكانها.

ويهدف مشروع البردويل وميقاتي لحل أزمة الوقود وأزمة الكهرباء، وهو ما يعتبر خطوة مبتكرة لمعالجة القيود المفروضة على الحياة اليومية في الأراضي الفلسطينية،  من خلال استخدام السيارة للطاقة المتجددة، وهي سيارة بثلاث عجلات يمكن لسرعتها القصوى الوصول إلى 18 ميلا بالساعة.

وکالة أنباء فارس

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)