• عدد المراجعات :
  • 5499
  • 2/27/2007
  • تاريخ :

هل تعرف كيف تجامل الناس؟

من الضروري أن تعرف كيف تجامل الناس، إذ بدون ذلك لا تستطيع أن تكسب احترامهم..

وبدون أن تكون لك قدرة على استمالة الآخرين، كيف يمكن أن تكون لك شخصية جذّابة؟

والسؤال الآن هو: ما هي المجاملة؟

إن البعض يظن أن المجاملة تتلخص في أن لا تكون غليظاً في التعامل مع الآخرين..

إلا أن ذلك هو الجانب "السلبي" منها.. وهنالك جوانب "إيجابية" لابدّ من مراعاتها، فمثلاً تتضمن المجاملة المقدرة على تحويل مجرى النقاش إلى الوجهة التي تلذ لمحدّثك ومحاولة كسب قلبه، قبل فرض رأيك عليه.

وطبيعي أن تلك ليست مشكلة مستعصية في التعامل مع صديق تعرفه معرفة وثيقة، وتفهمه حق الفهم. ولكن ماذا عساك تفعل لتتجنب إيذاء شعور شخص لا تعرف طبيعة إحساساته؟

إن المجاملة كالصداقة من الميسور التدرب عليها متى عرفت سرَّها. وشأنها شأن كل عادة أخرى، متى اكتسبت، رسخت وأصبح من العسير اقتلاعها.

* * *

وإليك فيما يلي تسع طرق لاكتساب فن المجاملة:

أولاً: حاول دائماً أن تروي للآخرين ما يلذ لهم مما سمعت أو قرأت ولا تهمل المجاملات العابرة، والتي تتضمن المديح المخلص الصادق.

ثانياً: اجتهد في أن تتذكر الأسماء والوجوه. والأغلب أن الذين لا يفتأون يقولون: "إنني لا أستطيع تذكر اسم هذا الشخص" هم في الواقع أكسل من أن يحاولوا اكتساب فن المجاملة. فلكل انسان المقدرة على تثبيت الأسماء والوجوه في ذهنه. ولكن الرغبة القوية في تحقيق هذا ينبغي أن تتحقق أولاً، ثم التدرب على الباقي.

ثالثاً: إذا وضع الناس ثقتهم فيك، فانهض بها، ولا تكشف أي سرّ ائتمنوك عليه.

رابعاً: التزم ما أمكنك ضمير المخاطب في مناقشاتك. وبنمو اهتمامك بالآخرين، وكل ما يعود عليه أو يتصل به، ستجد نفسك مدفوعاً إلى الإقلال من ضمير المتكلم.

خامساً: لا تسخر من الآخرين ولا تستهزئ بهم. بل، على العكس اجعل دأبك أن تشعرهم بأهميتهم.

سادساً: اكتسب المقدرة على القول المناسب في الوقت المربك. والمراد بهذا أن تمحو الإحساس بالنقص من نفس الشخص الآخر وتشعره: "أننا جميعنا نعيش في سفينة واحدة".

سابعاً: إذا اتضح لك أنك مخطئ فسلّم بذلك، فأفضل الطرق لتصحيح خطأ ما أن تعترف به في شجاعة وصراحة.

ثامناً: استمع أكثر مما تتكلم، وابتسم أكثر مما تتجهم، واضحك مع الآخرين أكثر مما تضحك منهم، وتوخَ دائماً ألاّ تخرج عن حدود المجاملة.

تاسعاً: لا تنتحل قط العذر لنفسك قائلاً: "لم أكن أعرف"، فالجهل بالقانون لا يعفي من عقاب خرقه. والشيء نفسه ينطبق على المجاملة. فطبيعي أن الجاهل باللباقة يؤذي المشاعر بغير علم، وأن الشخص الأناني يجرح بغير إدراك، لكن ما جدوى الاهتمام بالمسببات ما دامت النتيجة واحدة؟!

واعلم أن المجاملة، أمر لا غنى عنه، حتى لقد اعتبرها خبراء العلاقات الانسانية وأصحاب الأعمال في المقام الأول بين الصفات التي لابدّ منها للنجاح، وقال أحدهم: "إن الموهبة شيء عظيم، ولكن المجاملة شيء أعظم".

فإذا أردت أن تحصل على مفتاح النجاح، فتدرّب على الطرق التسع التي أسلفناها، واعمل بها، وسوف تدهش لمدى النجاح الذي يكلل صلاتك بالناس ولمدى السرعة التي تكسب بها الفرص.

ولابدّ هنا من أن نذكر أن المجاملة مطلوبة دينياً وقد جاء التعبير عنها بكلمة: "المداراة"، فقد روي عن رسول الله (ص) قوله: "أمرني ربي بمداراة الناس كما أمرني بأداء الفرائض".

وروي: "مداراة الناس نصف الإيمان، والرفق بهم نصف العيش".

وروي أيضاً في تفسير قوله تعالى: (وقولوا للناس حسناً) "أي للناس كلّهم مؤمنهم، ومخالفهم، أما المؤمنون فيبسط لهم وجهه، وأما المخالفون فيكلّمهم بالمداراة لاجتذابهم إلى الإيمان".

ولقد اعتبر الإمام علي (ع) "المداراة ثمرة العقل" وقال إنها "عنوان العقل مداراة الناس".

وقال: "رأس الحكمة مداراة الناس".

واعتبر أن "سلامة الدين والدنيا في مداراة الناس".

وروي عن رسول الله (ص) قوله: "ثلاث مَن لم يكنَّ فيه لم يتم له عمل: ورع يحجزه عن معاصي الله، وخُلق يداري به الناس، وحلم يرد به جهل الجاهل".

Tebyan.net

آخر مقترحات المنتسبین
الموالية المحبة المحبة
موضوع رائع
جواب تبیان :
السبت 23 محرم 1435
غیر معروف
موضوع جمیل وخاصه فی هذا الوكت مو ضةع روعه انا رئیی ان الابسسسامه شی یجلب المحبه ولاخلاق وعند ما یتكل حده كن مبتسم ابتسسامه قلیله یجلبلك مجامله صحیه وبنفس الوقت محبه
جواب تبیان :
الخميس 19 جمادي الاول 1433
عبدالله العبد الوهاب العبد الوهاب
الموقع تبیان
جواب تبیان :
الخميس 10 ربيع الثاني 1432
حنان 3 3
مشكووووور على هذا الموضوع.
بس یاریت لو تحدثت بطریقة مبسطة لا بطریقة معقدة.
جواب تبیان :
الأحد 5 ربيع الثاني 1430
ايهاب ايهاب ايهاب
فالجهل بالقانون لا یعفی من عقاب خرقه X
إن الموهبة شیء عظیم،ولكن المجاملة شیء أعظم XX
موضوع جید
جواب تبیان :
الأحد 1 صفر 1430
منى الياسمين الياسمين
بصدق كنت أعرف المجاملة بأنها شی من الكذب فشكرا جدا عل المقال
جواب تبیان :
الخميس 27 ذيقعده 1429
folaton f f
الوضوع جید عموما ..لكن الخطوة الثانیة لا یستطیع شخص ذاكرته ضعیفة تذكر جمیع الاشخاص حتى و ان كان على سبیل المجاملة
جواب تبیان :
الأربعاء 18 جمادي الثاني 1429
حسن المفترس الاقوى المفترس الاقوى
مشكور على الموضوع
جواب تبیان :
الأثنين 16 جمادي الثاني 1429
أبي عمار بهون علي
سلام طيب مني كثير،بورك فيك و زادك حسنا في الأخلاق
جواب تبیان :
الأحد 8 ربيع الاول 1428

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(9)