• عدد المراجعات :
  • 840
  • 6/10/2016
  • تاريخ :

طالقان محط أنظار متسلقي الجبال

طالقان... محط أنظار متسلقي الجبال و محبو الحيوانات البرية

 

الموقع الجغرافي لمدينة طالقان: تقع وسط سلسلة جبال البرز بما يمتاز به من الظروف المناخية الملائمة والتربة الخصبة والنسبة العالية من الرطوبة والمياه والأنهار وغيرها من مصادر المياه يجعل من البديهي أن تكون المنطقة غنية بغطائها النباتي

 

 حيث تنتشر أعداد كبيرة من المزارع والحقول والأشجار والمساحات الخضراء في مختلف مناطق طالقان، فهناك مزارع للفواكه والثمار بمختلف أنواعها كالجوز والتفاح والكرز والكمثرى والزيتون وغيرها، هذا بالإضافة إلى أنواع كثيرة من الأعشاب والشجيرات الطبية والأشجار العالية كالصنّار والصفصاف.  أما بالنسبة للحيوانات التي تشكل الغطاء الحيواني للمنطقة فهناك عدة أنواع من الثدييات والطيور البرية تعيش في جبال طالقان منها على سبيل المثال الأرانب، الخنازير البرية، الضباع، إبن آوى، الذئاب، الدببة، والعقاب والحجَل وغير ذلك من الطيور والحيوانات البرية.  وكانت طالقان محط أنظار متسلقي الجبال، وربما يعود ذلك إلى أن سلسلة جبال طالقان تقع بجوار واحدة من أعلى سلاسل الجبال الإيرانية والتي يطلق عليها إسم (تخت سليمان). وتعد قرية براجان أحد أهم القرى التي يبدأ منها الصعود إلى قمة جبل (تخت سليمان)؛ وتعتبر هذه القرية من الأماكن القليلة التي يمكن الصعود منها إلى 26 قمة جبلية يزيد إرتفاعها عن 3500 متر.

www.al-vefagh.com

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)