• عدد المراجعات :
  • 2273
  • 11/15/2006
  • تاريخ :

يعقد قرانه على جبل لارضاء الآلهة

قروي ينتمي إلى قبيلة في شرق الهند يتزوج جبلاً لارضاء الآلهة وتطهير والدته من اللعنة التي أنزلتها عليها. وأوردت صحيفة هندوستان تايمز ان أعداداً غفيرة من القرويين شهدت عقد قران الفتى روبين وجبل لاكشمي، الذي يحمل اسم إلهة الخصب في ولاية جهاركاند. وبدأت فكرة هذا الزواج الغريب بعد سقوط والدة الفتى واصابتها عندما كانت تحاول تسلق الجبل، فاعتقدت ان الإلهة «لاكشمي» غاضبة عليها، وشرعت في الصلاة والتوسل لإرضائها. وبعد ثلاثة أشهر زارتها الالهة في حلم. بعد ذلك طلبت الأم من ولدها الزواج من الجبل، فوافق على النزول عند رغبة أمه. ولبس روبين الزي التقليدي للعرسان وانطلق سيراً على الأقدام مع حشد من ضيوف الحفل إلى الجبل الذي يقع على مسافة ثلاثة كيلومترات من قريته.
وغسل ۴۰۰ قروي الجبل بالماء، وبعد ذلك وضع العريس اكليلاً من الزهور على قمته. من ثم قام أحد الكهنة بأداء مراسم الزواج، وبعد ذلك حضر الجميع حفل الاستقبال الذي أعدته أسرة العريس.
وقال روبين «انني راض باتخاذ الجبل زوجة. ولا أشعر بالندم على الاطلاق!».
ويرى عالم أنثربولوجيا من المنطقة انه ليس من الغريب على أبناء القبائل المحلية الزواج من كائنات وحيوانات. وقال اس أبادهياه، الذي كان استاذ الانثروبولوجيا السابق في جامعة رانتشي، «هنالك عشرات الأمثلة من القرويين الذين تزوجوا من أشجار وكلاب وحيوانات أخرى. هنالك ارتباط وثيق بين حياة أبناء القبائل والطبيعة!».

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)