• عدد المراجعات :
  • 124
  • 2/8/2015
  • تاريخ :

سياسه ايران بشأن الاسلحه النوويه

ديدار رهبر با بسيجيان

إن الجمهورية الاسلامية الايرانية تعتبر استخدام الاسلحة النووية والکيميائية وما شابههما، ذنبا کبيرا لايغتفر. لقد طرحنا شعار «شرق اوسط خالي من السلاح النووي» ونحن ملتزمون بهذا الشعار.

کلمة سماحة آية الله السيد علي خامنه اي قائد الجمهورية الاسلامية الايرانية بشأن سياسه ايران بشان الاسلحه النوويه
القمة السادسة عشر لحرکة عدم الانحياز طهران – 29 نوفمبر 2012
 
   إن الجمهورية الاسلامية الايرانية تعتبر استخدام الاسلحة النووية والکيميائية وما شابههما، ذنبا کبيرا لايغتفر. لقد طرحنا شعار «شرق اوسط خالي من السلاح النووي» ونحن ملتزمون بهذا الشعار. ولکن هذا لا يعني أننا نتنازل عن الحق في الاستخدام السلمي للطاقة الذرية وانتاج الوقود النووي. إن الاستخدام السلمي لهذه الطاقة، بالاستناد للقوانين الدولية، لهو حق لجميع البلدان. يجب أن يتمکن الجميع من استخدام هذه الطاقة النزيهة في مختلف مجالات الحياة في بلدانهم ولمصلحة شعوب هذه البلدان، کما يجب ألا يکون أي طرف تحت هيمنة الاخرين، وهو يتمتع بهذا الحق. إن عددا من البلدان الغربية وهي تمتلک السلاح النووي وقد ارتکبت هذه الجريمة، تريد أن تفرض احتکارها لامکانية انتاج الوقود النووي، على الآخرين. وفي هذا المجال، هناک تحرک مشبوه، يجري اعداده لاحتکار انتاج وتسويق الوقود النووي تحت غطاء يسمى «المراکز الدولية» ولکن الواقع يقول أن الهدف هو ترسيخ احتکار عدد من البلدان الغربية لهذه البضاعة بشکل مستقر ودائمي.
   إني اوکد على أن الجمهورية الاسلامية الايرانية لن تبحث عن الاسلحة النووية، وفي نفس الوقت فأنها لن تتنازل عن حق شعبها في الاستخدام السلمي للطاقة الذرية. وإن شعارنا اليوم، هو «الطاقة الذرية للجميع، والسلاح النووي لا لاحد». نحن نشدد على تمسکنا بهاتين المقولتين، ونقدر أن کسر احتکار عدد من الدول الغربية لانتاج الطاقة النووية، في اطار معاهدة حظر الانتشار النووي، سوف يخدم مصالح الدول المستقلة، بما في ذلک الدول الاعضاء في حرکة عدم الانحياز.
المصدر: دار الولاية

 


تورط عملاء في ال CIA باغتيال علماء ايرانيين
نبذة عن منظمة الطاقة الذرية لايران

استخدام التقنيات النووية في مجال الزراعه

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)