المواضیع المتعلقة
  • أشعة الشمس تقي من سرطان الرئة
    أشعة الشمس تقي من سرطان الرئة
    تعددت الدراسات للتعرف علي تأثير أشعة الشمس على الإنسان، وقد خرجت علينا هذه الدراسات بنتائج غير متوقعة فمنها من أكدت ...
  • كيف تكتشف وتعالج السرطان
    كيف تكتشف وتعالج السرطان
    كثيراً ما تحدث العلماء والأطباء عن مرض السرطان واضعين التصورات والتحليلات، باحثين بكل الوسائل عن حل ناجح ...
  • حروق الشمس: هل تسبب السرطان؟
    حروق الشمس: هل تسبب السرطان؟
    ان؟ أظهرت مؤخراً إحدى الدراسات المتعلقة بالموضوع: أن الأشخاص الذين أصيبوا بحروق شمسية ست مرات على الأقل (بغض النظر عن العمر الذي اصيبوا فيه بهذه الحروق)، يتضاعف لديهم خطر إصابتهم بمرض الـ aomMlan (وهو النوع المهلك من س...
  • عدد المراجعات :
  • 2633
  • 6/18/2006
  • تاريخ :

أشعة الشمس و الاعتناء بالبشرة

أشعة الشمس والاعتناء بالبشرة

خلال اشهر الصيف ، تكونين أمام مشكلة البشرة ، التي تصبح دهنية اكثر بسبب زيادة في إفراز الغدد الدهنية لهذه الدهون للحفاظ على البشرة من التشقق بفعل

أشعة الشمس اللاهبة.

إضافة إلى ذلك تذكري ، أن الجسم في الصيف ، يفرز أضعاف

كميات العرق ، التي يفرزها في الشتاء إضافة إلى الغبار و التلوث الموجود في الجو ، هذا الأمر يؤدي إلى توسع مسام الجلد.

من المهم جدا خلال هذه الظروف ، أن تحافظي على مسام الجلد نظيفة ، ففي الصباح قومي بتنظيف وجهك باستخدام منظف من نوع جيد ، و حاولي أن يحتوي على مركبات ، تساعد في إبقاء الجلد باردا مثل المنظفات المحتوية على المنثول أو الاكالبتوس أو الصبار.

أما بالنسبة للنساء في العشرينات من العمر ، فهن بحاجة لمستحضرات ، تحتوي على خلاصة الكلوروفيل ، الذي يعمل كمطهر للبشرة بالإضافة إلى كونه مرطب و مانع لتكون البثور . يجب أن تتبع عملية التنظيف إضافة مرطب خفيف للجلد ، و الذي يحتوي على واقي للشمس ذو درجة متوسطة SPF 30.

في الليل أضيفي المغذيات إلى بشرة الوجه ، في البداية قومي بتقشير البشرة باستخدام

منظف عميق للبشرة للتخلص من الجلد الميت و للمساعدة في فتح المسام المغلقة ، ثم قومي باستخدام مرطب خفيف و كريم للعيون.

أما العناية الأسبوعية ، فيجب أن تشمل

قناع للوجه يحتوي على عنصر Ph لمعادلة المفقود من بشرتك . كذلك ابقي في حقيبتك على الدوام عبوه من السائل المرطب للبشرة ذو الأصل النباتي ، بحيث لا تصاب البشرة بالجفاف خلال النهار.

هذا و من جانب آخر ، و بعد انتهاء فصل الشتاء تبدو آثار البشرة ، و تحديداً مناطق اليدين و الوجه ، بسبب انخفاض درجات الحرارة و التلوث ، و تدني مستوى رطوبة الجو ، إلى جانب عدم اتباع وسائل ناجعة للعناية السليمة بهذه المناطق الحساسة.

و عندما تهمل البشرة لفترة طويلة ، تتراكم الخلايا الميتة التي تحتوي على صبغة الميلانين الداكنة فوق الجلد ، فيكتسب لوناً بنياً باهتا ، و لهذا السبب يبدو الوجه جافاً و متعباً و خاملاً ، ما يفرض على المرأة الاستعانة بطرق العناية الصحية التي يمكن الحصول عليها من المتخصصين في هذا المجال.

1- تقشير البشرة بطرق بسيطة

هناك العديد من طرق تقشير البشرة ، مثل استخدام

فوطة ليفة مع الصابون الطبي و الماء الفاتر ، و بما أنه يمكن القيام لهذه العملية في المنزل ، ننصح المرأة بالضغط بلطف على الأماكن المستهدفة بعد ترطيبها بالصابون.

و تجنباً لإثارة الجلد ، يمكن تكرار العملية مرة واحدة في الأسبوع ، مع الحرص الشديد على عدم تعريض البشرة لأشعة الشمس المباشرة ، لذا البشرة فإن الوقت المفضل لإجرائها يكون في الليل و قبل الذهاب للنوم ، و حين الانتهاء منها يفضل استخدام

كريم مرطب.

و تتوافر في الأسواق الآن مستحضرات تجميل و محاليل لغسل البشرة ، و تعمل على تقشير الخلايا الميتة ، لاحتوائها على

مادة حمضية مكونة تعمل على إظهار طبقة حية و نقية من البشرة ، و قبل اللجوء إلى أي من هذه المستحضرات ، يجب قراءة النشرة المرفقة ، للتأكد من عدم وجود أية مواد مثيرة للجدل قد تسبب الحساسية المفرطة.

و هناك خيار ثالث ، يتمثل بقطع قماش مشبعة بمواد خاصة لغسيل البشرة ، و تضمن هذه الطريقة التخلص من طبقات الخلايا الميتة بشرعة كبيرة و بشكل مريح ، في الوقت الذي تقوم به المرأة بكشط هذه الطبقة المزعجة من الخلايا المتراكمة و الأوساخ و المكياج ، يجب التعامل مع البشرة بعناية فائقة في حال وجود حب الشباب ، وغيرها من الأمراض الجلدية الظاهرة.

2- استخدام المواد المغذية

قد يكون اللون الباهت للبشرة دلالة على نقص الفيتاميناتئ ، و يمكن تعزيز نضارة البشرة بالاعتماد على المستحضرات التجميلية التي تحتوي على الفيتامينات و العناصر النباتية ، أثبتت التجارب الميدانية إمكان إنعاش البشرة باستخدام فيتامينات (

سي و كي و نياسين).

و تتوافر مستحضرات أخرى يكون هدفها إظهار نضارة البشرة ، و تشتيت الإشعاعات الضارة التي تؤثر في الجلد بعد معالجته بمستحضرات التجميل.

الوقاية الدائمة

مع دخول فصل الصيف وارتفاع درجة الحرارة ، يكون ضرورياً وضع مواد حاجبة لأشعة الشمس للوقاية من ضربة الشمس ، و لحماية العينين لابد أن تكون النظارات من النوع القادر على حجب

الأشعة فوق البنفسجية.

تجنب الشمس يعرض صحتك للخطر

للزعفران اثار ضد السرطان

أربع مشروبات مضادة للسرطان

فيتامين سي يقلل فاعلية عقاقير معالجة السرطان

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)